منوعات

إشارات مرور منخفضة لجيل الهواتف الذكية
تاريخ النشر: 25 مايو 2016 11:42 GMT
تاريخ التحديث: 25 مايو 2016 12:20 GMT

إشارات مرور منخفضة لجيل الهواتف الذكية

المشاة الأصغر سنًا يميلون لاستخدام هواتفهم الذكية أكثر من الكبار حيث كان يتم استخدامه على نحو كبير في الفئة العمرية 25- 35 بنسبة 22% .

+A -A
المصدر: برلين - إرم نيوز

أصبح بإمكان الجيل الحالي الذي يسير وأعينه مثبتة على الهواتف الذكية، الاعتماد على إشارات المرور المنخفضة في بعض المدن لإبقائهم سالمين، حيث يتم تثبيت إشارات المرور في المسارات المخصصة للمشاة.

هناك بعض المشاة الذين أصبح أسلوب حياتهم أهم من أخذ الحيطة، وهؤلاء خاصة عرضة للخطر عند نقاط عبور المشاة حيث يكون المرور غير منتظم نسبيا مثل الحارات المخصصة للحافلات وقضبان الترام.

وعقب عدد من الحوادث وشبه الحوادث، تعمل المدينتان الألمانيتان أوجسبورج وكولونيا على تجربة إشارات المرور المثبتة في رصيف المشاة في عدد من محطات الترام التي يستخدمها الكثير من الشباب، وذلك في محاولة لإبقاء جيل الرأس المنحني سالما.

وخلصت دراسة مسحية أجرتها شركة ”ديكرا“ المعنية بفحص المركبات ومقرها ألمانيا التي تشمل خدماتها تحليل الحوادث، إلى أن نحو 17% من المشاة ينشغلون بالهواتف الذكية بطريقة ما بينما هم في الطرقات، والسلوك الأكثر تكرارًا هو بعث رسائل نصية وهو ما جاءت نسبته 8%.

وجاء في التقرير الذي أجرته ديكرا مؤخرًا “ كما كان متوقعًا المشاة الأصغر سنًا يميلون لاستخدام هواتفهم الذكية أكثر من الكبار، حيث كان يتم استخدامه على نحو كبير في الفئة العمرية 25- 35 بنسبة 22% ”.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك