منوعات

فرنسا.. الحبس والغرامة لمن ينشر صور أطفاله عبر "فيسبوك"
تاريخ النشر: 09 مايو 2016 12:17 GMT
تاريخ التحديث: 09 مايو 2016 12:32 GMT

فرنسا.. الحبس والغرامة لمن ينشر صور أطفاله عبر "فيسبوك"

الحكومة الفرنسية تحذر الآباء والأمهات من التعرض للغرامة المالية أو السجن عند نشر صور أطفالهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

+A -A
المصدر: هبة حسن - إرم نيوز

حذرت السلطات الفرنسية الآباء والأمهات الذين ينشرون صور أطفالهم على شبكة التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“ من الوقوع تحت طائلة القانون بدفع غرامة أو السجن.

وبحسب صحيفة ”ميرور“ البريطانية، يمكن أن تصل الغرامة إلى 35 ألف جنيه إسترليني، إذا ثبتت الإدانة بانتهاك حق خصوصية الأطفال.

المعروف أن بعض الأمهات، تنشرن أكثر من 10 صور لأطفالهن في اليوم الواحد، وكذلك هناك آباء ينشرون تفاصيل ويوميات أطفالهم، وقد تلقى هؤلاء ضربة قاضية في فرنسا.

ويقول الأستاذ نيكولا ويتتون، من جامعة مانشستر متروبوليتان لصحيفة الغارديان: ”أعتقد أنه سوف يكون هناك رد فعل في السنوات المقبلة من حياة شباب المستقبل، حيث إن حياتهم مسجلة على شبكات التواصل الاجتماعي، منذ لحظة ميلادهم، ولابد من أن يدرك الآباء والأمهات، أن هذه حياة شخص آخر، ومن الممكن أن لا يشكرهم على ذلك، بعد مرور 15 عاماً .

وأضاف: ”قد يبدو الأمر صعباً، ولكنني أرى أنهم يجب عليهم ألا ينشروا صور أبنائهم، حتى يصلوا إلى سن مناسبة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك