مقهى أمريكي يطرد 7 مسلمات بسبب الحجاب

مقهى أمريكي يطرد 7 مسلمات بسبب الحجاب

المصدر: بلقيس دارغوث – إرم نيوز

طرد مقهى أمريكي في ولاية كاليفورنيا 7 سيدات من أصول عربية من المكان، وكان غالبيتهن يرتدين الحجاب.

السيدات المقهورات قررن مقاضاة المقهى بتهمة التمييز العنصري، مطالبات بالعدالة من محاكم كاليفورنيا التي تصنف نفسها على أنها ولاية متحررة وتقدمية.

وأوضحت السيدات السبع في مؤتمر صحافي أنه طلب منهن مغادرة مقهى ”إرث كافيه“ الواقع على شاطىء لاغونا في الـ 22 من شهر أبريل/نيسان الماضي.

وزعم أصحاب المطعم أن السيدات تخطين سياسة المقهى بألا يجلس الزبائن أكثر من 45 دقيقة، رغم أن الفيديو الذي صورته إحداهن يظهر كمية الكراسي الفارغة في المقهى.

كما أظهر الفيديو عناصر من الشرطة بعدما اتصلت إدارة المقهى فيهم لإجبار السيدات على الخروج من المقهى في موقف مهين ومحرج، وزعمت السيدات أن المقهى سمح لأخريات بالجلوس لمدة أطول منهم كونهن لا يرتدين الحجاب.

ونشرت سارة فرزخ – إحدى السيدات التي تم طردهن- على حسابها بموقع فيسبوك في اليوم التالي للفيديو الذي يظهر الطاولات الفارغة وعناصر الشرطة، وقالت: ”أشعر بالسخط من معاملتهم لي ولصديقاتي، فما بدأ كسهرة لطيفة مع الأصدقاء تحول إلى تجربة مؤلمة ومحرجة تذكر بمعنى ان تكون مسلما علناً، أي النساء اللواتي يرتدين الحجاب أو غطاء الرأس“.

ورغم أن نص الدعوى المقامة لم يحدد المبلغ المطلوب للتعويض، لكنها لفتت إلى أن طرد الزبائن المسلمات كان محاولة لتنظيف المحل من أي ظهور مسلم، والذين تحولوا لأهداف لجرائم الكره“.

وهذه ليست الحادثة الأولى التي يشهد المقهى فيها هجوما على مسلمين، إذ سبق ورمى أحد المارة بيضاً على أحد الزبائن المسلمين متلفظا بكلمات نابية، بينما عمد آخرون إلى تمزيق إطارات سيارة زبون مسلم آخر.

وحتى الآن لم يعتذر المطعم للسيدات بل دافع عن موقفه عبر رسالة نشرت على فيسبوك: ”تنفي إدارة المقهى كل الادعاءات بالعنصرية الدينية تجاه سارة فرزخ وصديقاتها، ويبدو انهن خالفن تعليمات المقهى فاضطر العاملون في المقهى إلى الطلب منهن بالخروج بالطريقة المناسبة وفق الإجراءات المعتمدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com