صور مسيئة تشعل موجة غضب عارمة في الكويت

صور مسيئة تشعل موجة غضب عارمة في الكويت

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

تسببت صور تم نشرها، اليوم الأربعاء، على موقع التواصل الاجتماعي (سناب شات) في موجة غضب عارمة بين الكويتيين بسبب العبارات المسيئة الموجودة في الصور بحق طلاب وطالبات مرحلة ابتدائية في إحدى مدارس الكويت.

وتدخلت وزارة التربية الكويتية بشكل سريع في القضية، وتعهدت بمحاسبة من صوّر الطلبة ووصفهم بعبارات مسيئة في محاولة لامتصاص غضب المدونين الكويتيين على مواقع التواصل الاجتماعي والذين حمّلوا الوزارة المسؤولية عن الصور.

 وقالت تقارير محلية إنّ الصور التقطت لطلاب وطالبات في المرحلة الابتدائية في مدرسة بمنطقة الفروانية، ومن ثم تم نشرها على موقع ”سناب شات“ بعد كتابة العبارات المسيئة عليها.

2

وتفاعل عدد كبير من المغردين الكويتيين على موقع ”تويتر“ مع الوسم ”#وزاره_التربيه_تحتاج_تربية“ الذي انتقل إلى قائمة أهم الموضوعات المتفاعلة في الكويت بسبب الغضب الذي أبداه الكويتيون من الصور.

ويقول نشطاء كويتيون على موقع ”تويتر“ إن من نشر الصور ممرضة تابعة لوزارة الصحة كانت في دورة تدريبية بالمدارس تابعة للصحة المدرسية، وقال آخرون إنها وافدة سورية الجنسية.

لكن وزير التربية الكويتي، بدر العيسى، قال ”إن الأمر ما زال قيد البحث ولم يتم التأكد من الفاعل، الذي سينال جزاءه مهما كان موقعه أو جنسيته“.

وقالت الوزارة في بيان لها مساء الأربعاء: ”إن ما تم تصويره في إحدى وسائل الاتصال الجماهيري (سناب شات) والعبارات التي تم وضعها على صور أبنائنا التلاميذ أمر لا يمكن أن يمر دون محاسبة والوزارة تقوم الآن بالاستقصاء والبحث لمعرفة المتسبب أو الشخص الذي قام بالتصوير وكتابة تلك العبارات وسيتم اتخاذ أشد العقوبات بحقه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com