محكمة كويتية تنهي قضية ”فوفو“ وعلاقته الجنسية برجل أمن

محكمة كويتية تنهي قضية ”فوفو“ وعلاقته الجنسية برجل أمن

المصدر: إرم نيوز – الكويت

برّأت محكمة الجنايات الكويتيّة، عسكرياً كويتياً، بعد اتهام شخص تشير ملامحه إلى أنه من الجنس الثالث له بالتحرش به في قسم الشرطة وممارسة الجنس معه في قضية معروفة في وسائل الإعلام باسم ”فوفو“.

وكان العسكري الكويتي قد أقرّ في بداية التحقيقات بأنه مارس الجنس مع الموقوف الملقب بـ“فوفو“ بموافقته بعد أن استدرجه إلى مواقعته، حتى يقوم بابتزازه وتهديده، إذا لم يخل سبيله، إلا أن العسكري أنكر أقواله أمام هيئة المحكمة التي برّأته.

وتعود القضية في الأساس إلى فجر عيد الفطر الماضي، عندما أثارت سيارة في منطقة حولي، شكوك عناصر دورية شرطة خلال قيامها بنشاط اعتيادي، وبعد إيقافها تبين أن بداخلها شاب ملامحه تشير إلى أنه من الجنس الثالث (شيميل)، وكان في حالة غير طبيعية.

ووفقاً لوسائل الإعلام المحلية، فإن رجال الأمن ألقوا القبض على ”فوفو“ وأحيل إلى المخفر، وتم تسليمه إلى العسكري المناوب تمهيداً لإحالته إلى الطب الشرعي لأخذ عينة منه، حيث ثبت لاحقاً أنه غير متعاط لأي مواد مخدرة.

وبالتحقيق مع ”الشيميل“، أفاد بأن العسكري المناوب استغل عدم وجود زملائه في المخفر واقتاده إلى غرفة الكمبيوتر، وارتكب معه الرذيلة، ثم طلب منه إخلاء سبيله إلا أن العسكري رفض وأدخله النظارة، ليقوم بإبلاغ ضابط المخفر بما جرى وتتم إحالة العسكري إلى المباحث.

وتمسّك ”فوفو“ باتهامه للعسكري بعد صدور الحكم، ومن المرجّح أن يطعن محاميه في الحكم لتبقى القضية المثيرة مفتوحة بانتظار حكم نهائي يكشف عمّا جرى بالضبط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة