السعودية تحظر عمل الوافدين في مهنة بيع وصيانة ”الجوالات“

السعودية تحظر عمل الوافدين في مهنة بيع وصيانة ”الجوالات“

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

أصدر وزير العمل السعودي، مفرج الحقباني، اليوم الثلاثاء، قراراً بقصر العمل بالكامل في مهنتي بيع وصيانة أجهزة الجوالات وملحقاتها على السعوديين والسعوديات فقط، ومنع الوافدين الأجانب من العمل في هذه المهنة.

ونص القرار الصادر، على إعطاء مهلة للمنشآت والعاملين في هذا النشاط لتصحيح أوضاعهم خلال ستة أشهر تبدأ من 10 مارس/آذار الجاري، على أن تلتزم المنشآت المعنية بتوطين تلك المهنتين بنسبة لا تقل عن 50 بالمئة خلال ثلاثة أشهر من تاريخ البدء بتاريخ 6 يونيو/حزيران المقبل، وبنسبة توطين 100 بالمئة تبدأ بتاريخ 3 سبتمبر/أيلول المقبل.

وأوضحت وزارة العمل أنّ هذا القرار يهدف إلى إيجاد فرص عمل للسعوديين والسعوديات الراغبين بالعمل في هذا النشاط، لما توفره هذه المهن من مردود مادي مناسب واستقرار وظيفي، والحفاظ على هذه المهنة لأهميتها أمنياً واجتماعياً واقتصادياً، والتضييق على ممارسات التستر التجاري.

وبحسب القرار فسيكون نطاق التطبيق الجغرافي شاملا لجميع إمارات المناطق وجميع المحافظات والمدن بالمملكة، كما سيشمل التطبيق القطاعي لجميع فئات وأحجام المنشآت سواء كانت عملاقة أو كبيرة أو متوسطة أو صغيرة.

وقالت الوزارة، إنّ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني صممت برامج تدريبية وتأهيلية ذات جودة عالية تختص في خدمة العملاء، وصيانة الجوالات، وريادة الأعمال، حيث سيمكن السعوديين الراغبين في العمل والاستثمار بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات الاستفادة منها خلال الأيام المقبلة.

وتشير تقارير اقتصادية أنّ حجم سوق الجوال في السعودية يبلغ نحو خمسة مليارات ريال، كما تشهد محال بيع مستلزمات الجوالات نمواً متصاعداً في جميع أنحاء  السعودية، حيث لم ينحصر وجودها في أسواق الاتصالات إنما أصبحت في كل سوق وكل شارع، ولا ترتبط هذه التجارة بموسم معيّن بل تعتبر مجالاً واسعاً لجني الأرباح بأقل التكاليف، حيث تنتشر أكشاك بيع الجوالات وإكسسواراتها بالمئات في مختلف المدن السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com