منوعات

إحباط 27 محاولة زواج للأطفال خلال أيام عيد الفطر في مصر
تاريخ النشر: 05 مايو 2022 16:54 GMT
تاريخ التحديث: 05 مايو 2022 18:45 GMT

إحباط 27 محاولة زواج للأطفال خلال أيام عيد الفطر في مصر

أحبط المجلس القومي للطفولة والأمومة، الذي يعتبر أعلى جهة رقابية لأحوال الأسرة في مصر، 27 محاولة زواج للأطفال خلال أيام عيد الفطر المبارك. وقال المجلس، في بيان

+A -A
المصدر: صلاح شرابي - إرم نيوز

أحبط المجلس القومي للطفولة والأمومة، الذي يعتبر أعلى جهة رقابية لأحوال الأسرة في مصر، 27 محاولة زواج للأطفال خلال أيام عيد الفطر المبارك.

وقال المجلس، في بيان رسمي، اليوم الخميس، إن إحباط محاولات الزواج جرى في محافظات ”الجيزة، الشرقية، الدقهلية، البحيرة، الإسكندرية، بني سويف، المنيا، أسيوط، سوهاج“، حيث كان مقرراً تنفيذها خلال العيد.

وأوضح المجلس أن مواجهة المحاولات وإحباط الزواج للأطفال تما بالتعاون مع النيابة العامة ووزارة الداخلية ولجان حماية الطفولة بالمحافظات والجمعيات الشريكة مع خط نجدة الطفل، بتقديم التوعيه والإرشاد الأسري لأسر الفتيات عن مخاطر وأضرار زواج الأطفال وتوقيع هذه الأسر إقرارات بعدم إتمام إجراءات الزواج قبل بلوغهن السن القانونية.

وأوضح طارق توفيق، نائب وزير الصحة والسكان، والمشرف على المجلس القومي للطفولة والأمومة، أن الإدارة العامة لنجدة الطفل بالمجلس تلقت ”27“ بلاغاً عن محاولة أسر أطفال إتمام إجراءات تزويجهم خلال إجازة عيد الفطر المبارك.

وأشار نائب وزير الصحة والسكان، إلى أن أبرز هذه الحالات هروب طفلتين، 16 عاما، الأولى كانت تقيم في أحد مراكز كوم حمادة بمحافظة البحيرة بعد اعتزام والدها تزويجها عرفياً خلال عيد الفطر المبارك، وتم استيقافها من قبل شرطة محطة سكة حديد مصر.

وبسؤالها عن سبب استقلالها القطار وعدم حمل إثبات شخصية، أفادت الطفلة بتعرضها للضغط من قبل والدها وشقيقيها لتزويجها من أحد الأشخاص، مما اضطرها إلى الهرب.

وتحرر محضر بنيابة شبرا الجزئية بالقاهرة، وتم استدعاء والدها الذي قرر عدم إتمامه هذا الزواج والاستجابة لطلب الطفلة بفسخ خطبتها وتسلمها مع التعهد بعدم إتمام إجراءات الزواج، وعلى أن تتم متابعة حالتها.

أما الحالة الثانية، فكانت إخطارا من نيابة الأميرية بالعاصمة القاهرة الجزئية بهروب طفلة بعد محاولة والدها تزويجها لشخص يبلغ من العمر 28 عاما في محافظة المنوفية، حيث سافر بها والدها لخطبتها له واكتشفت هناك أنه زفاف وليست مجرد خطبة فهربت الطفلة قبل إجراء عقد القران، وتم تسليم الطفلة لعائل مؤتمن بعد تعريضها للخطر من قبل والديها وتم احتجاز الأب على ذمة التحقيقات.

يذكر أن القانون المصري يحظر زواج الفتيات دون الـ18 عاماً، حيث يتعرض الأب والمأذون الشرعي الذي يشارك في ذلك للمساءلة القانونية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك