منوعات

الحكومة الإسرائيلية تصادق على خطة لمكافحة الجريمة في البلدات العربية
تاريخ النشر: 01 مارس 2021 19:44 GMT
تاريخ التحديث: 01 مارس 2021 21:35 GMT

الحكومة الإسرائيلية تصادق على خطة لمكافحة الجريمة في البلدات العربية

صادقت الحكومة الإسرائيلية، اليوم الإثنين، على خطّتها لمكافحة العنف والجريمة في البلدات العربيّة. وتقضي الخطة، وفقًا لهيئة البث الإسرائيلية، بزيادة مراكز الشرطة في البلدات العربية رغم التظاهرات التي تخرج ضدّ تواطئها مع عصابات الإجرام. وأكدت

+A -A
المصدر: القدس - إرم نيوز

صادقت الحكومة الإسرائيلية اليوم الإثنين على خطتها لمكافحة العنف والجريمة في البلدات العربية.

وتقضي الخطة، وفقا لهيئة البث الإسرائيلية، بزيادة مراكز الشرطة في البلدات العربية رغم التظاهرات التي تخرج ضد تواطئها مع عصابات الإجرام.

وأكدت هيئة البث، أن تكلفة الخطة تصل إلى 150 مليون شيكل ما يعادل 45 مليون دولار، مخصصة في غالبيتها لفتح محطات الشرطة الجديدة.

وكشفت الهيئة، أن البلدات التي ستشهد مراكز شرطة جديدة هي: طوبا الزنغرية، كفر كنا، الطيرة، كفر قاسم، ومحطات إطفائية في عرابة وعيلوط، وتعزيز مركز الشرطة في الجولان المحتل، حيث ستصل تكلفة بناء مراكز الشرطة إلى 100 مليون شيكل.

بينما ستفتتح المحطات في طوبا الزنغرية وكفر كنا والطيرة والجولان حتى نهاية العام الجاري؛ وفي عرابة وعيلوط حتى نهاية العام المقبل، وفي كفر قاسم إلى العام الذي يليه (2023).

ورحب وزير الأمن الإسرائيلي بيني غانتس، بخطة الحكومة في مكافحة العنف في المجتمع العربي، واصفا إياها بـ“التاريخية“.

وتتصاعد أعمال العنف والجريمة في المجتمع العربي في إسرائيل بشكل متزايد، حيث شهدت السنوات الأخيرة زيادة في جرائم القتل وجرائم الأسلحة في المجتمع العربي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك