منوعات

تطورات جديدة بقضية المهندسة المصرية المتهمة بالإساءة للكويت‎‎ (فيديو)
تاريخ النشر: 25 مارس 2020 11:56 GMT
تاريخ التحديث: 31 مايو 2020 14:48 GMT

تطورات جديدة بقضية المهندسة المصرية المتهمة بالإساءة للكويت‎‎ (فيديو)

كشفت مصادر أمنية في الكويت، عن تسليم المهندسة المصرية غادة بدر إلى سجن الإبعاد؛ تمهيدًا لترحيلها إلى بلادها بعد أيام من ضبطها بتهمة الإساءة للسلطات الكويتية؛ بعد حديثها عن الإجراءات المتخذة في البلد الخليجي لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد -19). ونقلت صحيفة "الراي" الكويتية عن هذه المصادر، "أنه سيتم ترحيل المهندسة المصرية والتي كانت تعمل في الشركة الأحمدية للمقاولات، وذلك طبقًا للقانون وحفاظًا على المصلحة العامة". https://www.instagram.com/p/B-KOYLABRwA/?utm_source=ig_web_copy_link وجرى توقيف المهندسة قبل أكثر من أسبوع، عقب ظهورها بمقطع فيديو تحدثت فيه عن الإجراءات الاحترازية المتخذة في الكويت تجاه المصريين بشأن فيروس كورونا المستجد، مطالبة سلطات بلادها بالتعامل بذات الإجراءات مع الكويتيين الموجودين

+A -A
المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

كشفت مصادر أمنية في الكويت، عن تسليم المهندسة المصرية غادة بدر إلى سجن الإبعاد؛ تمهيدًا لترحيلها إلى بلادها بعد أيام من ضبطها بتهمة الإساءة للسلطات الكويتية؛ بعد حديثها عن الإجراءات المتخذة في البلد الخليجي لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد -19).

ونقلت صحيفة ”الراي“ الكويتية عن هذه المصادر، ”أنه سيتم ترحيل المهندسة المصرية والتي كانت تعمل في الشركة الأحمدية للمقاولات، وذلك طبقًا للقانون وحفاظًا على المصلحة العامة“.

View this post on Instagram

كشفت مصادر أمنية في الكويت، عن تسليم المهندسة المصرية غادة بدر إلى سجن الإبعاد؛ تمهيدًا لترحيلها إلى بلادها؛ عقب ظهورها بمقطع فيديو تحدثت فيه عن الإجراءات المتخذة في الكويت تجاه المصريين بشأن فيروس كورونا المستجد، مطالبة سلطات بلادها بالتعامل بالمثل مع الكويتيين. وتباينت ردود الفعل، حيث طالب البعض باتخاذ الإجراءات القانونية بحقها، في حين اعتبر آخرون أنها لم تتعمد الإساءة. . . . #إرم_نيوز #أخبار #منوعات #الكويت #مصر  #القاهرة #كورونا #فيروس_كورونا #الحظر_الكامل #فعاليات_الحجر_المنزلي #الحظر_الكلي #لايك #تفاعل #جديد #ترند  #فيديو #video #trend #egypt #news #kuwait #coronavirus

A post shared by إرم نيوز (@eremnews) on

وجرى توقيف المهندسة قبل أكثر من أسبوع، عقب ظهورها بمقطع فيديو تحدثت فيه عن الإجراءات الاحترازية المتخذة في الكويت تجاه المصريين بشأن فيروس كورونا المستجد، مطالبة سلطات بلادها بالتعامل بذات الإجراءات مع الكويتيين الموجودين هناك.

وقالت المهندسة بدر آنذاك إنها ”تطالب بالتعامل بالمثل لأن الجميع متساوون، مؤكدة أنها غير خائفة من وصول الفيديو إلى السلطات الكويتية، كونها تطالب بحق ولا فرق بين الكويتيين والمصريين“.

وعقب انتشار قضيتها، تباينت ردود الفعل، حيث طالب البعض باتخاذ الإجراءات القانونية بحقها، في حين اعتبر آخرون أنها لم تتعمد الإساءة، إنما عبرت عن رأيها وبالتحديد بعد بثها مقطع آخر، حين قالت إن حديثها جرى فهمه بشكل خاطئ، وأنها لا تتعمد الإساءة للكويت.

ولاقت كذلك المهندسة تضامنًا من بعض الكويتيين، بينهم حقوقيون عقب تداول وثيقة من الشركة التي تعمل بإنهاء خدماتها، بسبب حديثها الذي وصف بـ“المسيء“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك