إيحاءات جنسية بلوحات معرض فني في الكويت تثير جدلا – إرم نيوز‬‎

إيحاءات جنسية بلوحات معرض فني في الكويت تثير جدلا

إيحاءات جنسية بلوحات معرض فني في الكويت تثير جدلا

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

أثار معرض فني تشكيلي أقيم في الكويت قبل أيام جدلاً بين مواطني البلد الخليجي المحافظ؛ بسبب ما احتوته اللوحات المعروضة من مشاهد جريئة.

على إثر ذلك، انقسم الشارع الكويتي في اتجاهين مختلفين أحدهما انتقد المعرض، والآخر اعتبر أن ما تضمنه يندرج تحت خانة حرية التعبير.

وتداول المغردون عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي مقتطفات من اللوحات المعروضة التي ”تضمنت صوراً شبه عارية وزجاجات خمر ولوحات حملت بين طياتها إيحاءات جنسية، إضافة إلى وجود دمى ترتدي العباءة السوداء والنقاب“.

وذكر النشطاء أن المعرض للفنانة التشكيلية شروق أمين، وافتتح مؤخراً قبل أن يتم إغلاقه لوجود لوحات غير لائقة للعرض، في حين لم يصدر أي بيان رسمي من الجهات المختصة حول المعرض حتى الآن.

ونشر اللواء المتقاعد حمد السريع مقطعاً مصوراً من المعرض المثير للجدل، ليؤكد أنه ”تم إغلاقه من قبل وزارة الداخلية“، متسائلاً في الوقت نفسه ”عن السماح منذ البداية بإقامة هذا المعرض من قبل مجلس الثقافة والفنون والآداب“.

ورغم إشادة المحامي ماجد الشمري بالفنانة شروق إلا أنه اعتبر الفن الذي تقدمه ”بالمخالف للقانون“، قائلاً ”فعلا شروق أمين فنانة مبدعة ولكن رسوماتها تخالف القانون لأنها مخلة وهي مصرة على الاستمرار في نشر هذه اللوحات حيث إنه في 2012 تم إغلاق معرضها بعد 3 ساعات من الافتتاح لنفس الأسباب. ليست أول مرة يعني“.

وتابع آخرون انتقاداتهم لهذا المعرض وتأييدهم لقرار إغلاقه مبررين نقدهم بـ“مخالفته الذوق العام والأخلاق والتقاليد واصفين هذا النوع من العروض بالفن الهابط“.

ورغم الهجوم على المعرض، فقد لاقى تأييداً من قبل آخرين، ومنهم المحامي أسامة السند الذي قال إن ”إغلاق معرض الفنانة شروق أمين هو إضافة صفحة في كتاب الممنوعات في الكويت ، باعتقادي أن الوضع الثقافي بالكويت متأزم ويحتاج لوقفه جادة ضد أصحاب النفاق الحضاري والتخلف الفكري“.

وأبدت الحقوقية أريج عبدالرحمن حمادة إعجابها بلوحات الفنانة شروق، قائلةً ”تدرين وين المشكلة !!! إن الفنانة شروق أمين توصل رسالة وانتقاد وفكر عبر الفن بلوحاتها والجماعة عندنا يشوفونها مجرد رسومات لأمور ممنوعة مو فاهمين إن هذا طرح ، بس ماشاء الله تبارك الرحمن عليها“.

وكذلك علقت الكاتبة دلع المفتي ”اغلقوا ما شئتم، كمموا ما شئتم، احجروا ما شئتم… لن تمنعونا ولن تسكتونا ولن تكونوا وصايا علينا“.

وشروق أمين كاتبة كويتية، ولدت في أواخر ستينيات القرن الماضي، حاصلة على درجة البكالوريوس في الأدب الإنجليزي من جامعة الكويت، وشهادة دكتوراه في المزج بين القصيدة واللوحة، وعُرفت بجرأتها وإثارتها للجدل في لوحاتها التي سبق أن تم حظر بعضها في سنوات سابقة وإغلاق أحد معارضها بسبب الجرأة في العرض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com