صمت كويتي إزاء ”إساءة“ معتز مطر مقابل هجوم واسع على سارة دندراوي

صمت كويتي إزاء ”إساءة“ معتز مطر مقابل هجوم واسع على سارة دندراوي

المصدر: فريق التحرير

انتقد بعض نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، الهجمة الشرسة التي يقودها مغردون كويتيون ضد مذيعة قناة العربية سارة دندراوي، بينما يصمتون على الإساءة المباشرة لبلدهم من قبل الإعلامي المصري المؤيد للإخوان معتز مطر.

وكانت دندراوي أشعلت جدلًا كبيرًا عبر برنامجها ”تفاعلكم“، عندما سخرت من انخفاض أسعار بيع الخمور في قطر، وموقف جماعة الإخوان المسلمين في الكويت من هذا الأمر.

غير أن من هاجموا سارة من الكويتيين، تجاهلوا بشكل لافت إساءة معتز مطر لبلادهم وحكومتها، حيث وصف مذيع قناة ”الشرق“، الممولة من  قطر والتي تبث من تركيا، تسليم الكويت للخلية الإرهابية بـ“الغدر“، بعد أن تسلمت طلبًا من الحكومة المصرية بتسليم المُدانين على ذمة أحكام قضائية في مصر.

 

وهاجم معتز مطر خلال برنامجه بشكل صريح دولة الكويت وحكَّامها، واصفًا إياهم بـ“الغدر، والكذب، وعدم الإنسانية“، ومع ذلك لم يهاجمه النشطاء الكويتيون، ولم يعتبروا ما قاله ”فعلًا مسيئًا“ لدولتهم وقيادتها، في حين انبروا لمهاجمة الإعلامية السعودية سارة دندراوي لمجرد أنها قالت:“ننتظر تعليقات أصحابهم في الكويت على الكرم القطري“، في إشارة إلى ”إخوان الكويت“.

واعتبر بعض النشطاء السعوديين، أن ”إخوان الكويت“، الذين يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعضه، لا يستطيعون الرد على الصحفي المصري، كونه يطل من قناة إخوانية تمولها قطر وتحتضنها تركيا، والأهم أن موضوع مداخلته ”يناصر“ بعض زملائهم، وهنا لا حرمة وحميّة لدولة ولا حكام، يقول بعض المغردين.

وكتب أحدهم متسائلًا:“أين حميّتكم، وغيرتكم، ضد معتز مطر الذي خوَّن الكويت وقادتها وهددهم.. بالله عليك من يستحق من يغلب عليه الظن السيء أم من صرَّح بأعلى صوته؟“

وعلّق آخر مدافعًا عن سارة:“كلامها واضح للمرتزقة الذين عندكم، أما الباقون فعلى الرأس العين، من أميركم إلى أصغر مواطن شريف، لكن الأجدر أن تردوا على معتز مطر، أم أنكم خائفون من هجوم الإخونج كالعادة“.

وتوقف أحد النشطاء مستغربًا من هذا التناقض، حيث الهجوم على الإعلامية السعودية، والتغافل عن نظيرها المصري:“ماذا قال عنكم معتز مطر؟ ألم يصف الكويت بدولة الغدر، وهو مذيع حاله كحال مذيعة العربية، لماذا هذا التناقض؟“.

وكتب آخر ساخرًا:“لماذا تردون على إقحام سارة للكويت؟ ولا تردون على إقحام معتز مطر للكويت؟ ليه مو كله إقحام ولا إقحامنا يختلف عن أقحمة الإخونجية“.

وتطرق البعض إلى أن الإخوان لا يهاجمون إلا من كشف مخططاتهم، ولا تعنيهم الدول في شيء فـ“الحركية“ أولى بالمعروف، وغرّد أحدهم يقول:“إخوان الكويت الخائبون لم ينبسوا بحرف عندما وصف معتز مطر الكويت بدولة الغدر، ولم نرَ ”ترند“ على تويتر، وعندما أوجعتهم سارة دندراوي صاحوا، وولولوا حريم السلطان، شكرًا الجريئة سارة دندراوي“.

وغرَّد آخر ساخرًا، حيث اعتبر أن انخفاض أسعار الخمور في قطر أهم من القرارات السيادية لدولة الكويتـ وكتب يقول:“بالمناسبة #معتز_مطر مسح فيكم البلاط اعتراضًا على القبض على مجموعة كلاب هاربين، وتطاول عليكم، ولم نسمع حسًا #للكويت بكبرها، الخمور صارت أهم من #الكويت وقرار وزارة الداخلية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com