المغرب.. إطلاق حوار وطني ”غير مسبوق“ لحل أزمة طلبة الطب

المغرب.. إطلاق حوار وطني ”غير مسبوق“ لحل أزمة طلبة الطب

المصدر: الرباط – إرم نيوز

أعلنت الحكومة المغربية، الخميس، إطلاق حوار وطني غير مسبوق لإصلاح النظام التعليمي بكليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، وإعداد تصور شامل لمنظومة التدريب والتكوين الطبي، بهدف وضع حد لأزمة طلبة الطب القائمة منذ شهر مارس الماضي.

ولهذا الغرض تم تشكيل لجنة موسعة تحت إشراف رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، وتضم كل من: وزارة الداخلية، وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان، والأمانة العامة للحكومة، ووزارة التربية الوطنية والتعليم العالي، ووزارة الصحة، ووزارة الاقتصاد والمالية، إضافة إلى ممثلين عن عمداء كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، ومدراء المراكز الاستشفائية، والأساتذة والطلبة، وأعضاء مختارين لخبرتهم في المجال، وفق ما أكده مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة.

وقال الخلفي، في لقاء صحفي أعقب اجتماع المجلس الحكومي الأسبوعي، بالعاصمة الرباط، إن هذه اللجنة ستقوم بإعداد تصور شامل لإصلاح حقيقي لمنظومة التدريب والتكوين الطبي، بجميع تخصصاتها.

وأكد الخلفي أن الحكومة ستولي أهمية قصوى للمخرجات والتوصيات التي ستفرزها أشغال اللجنة، والتي ستستهل عملها الأسبوع المقبل، وفق جدول أعمال مفتوح، على أن تتم بلورة جميع التدابير والإجراءات قبل نهاية العام الجاري.

وفي خطوة تهدف إلى استدراك الحصص الدراسية والدروس التطبيقية لطلبة الطب، دعت الحكومة مجالس كليات الطب والصيدلة إلى تنظيم دروس وأشغال تطبيقية وتوجيهية استدراكية لتمكين الطلبة من اجتياز الامتحانات، حيث تم برمجتها شهر سبتمبر المقبل.

وقاطع طلبة الطب في المغرب امتحانات الدورة الاستدراكية بعد أن قاطعوا امتحانات الدورة العادية في الـ10 يونيو/ حزيران الماضي.

ومقاطعة طلبة الطب والصيدلة للامتحانات سبقتها مقاطعة شاملة للدروس النظرية والتطبيقية لمدة أربعة أشهر، ومنذ ذلك الحين والأزمة في تصاعد.

ومنذ شهر مارس/آذار الماضي، دخل الطلبة المنتمون لـ7 كليات للطب في المغرب في إضراب، يقولون إنه مفتوح؛ رفضًا لما يعتبرونه خطوات حكومية لخصخصة القطاع، فضلًا عن مطالب أخرى تتعلق بالتكوين والتعويضات وظروف الاشتغال.

ومن أهم النقاط التي يحتج عليها طلبة الطب في المملكة: ”خصخصة قطاع التعليم العالي والتكوين الطبي العمومي، والعشوائية التي واكبت تنزيل مشروع كليات الطب الخاصة والشراكات المبرمة مع الجامعات العمومية، التي تحيل على استغلال القطاع العمومي من طرف الخواص“، حسب بيان لتنسيقية طلبة الطب وطب الأسنان.

ويطالب طلبة الطب ”بعدم إدماج طلبة القطاع الخاص في التدريب بالمستشفيات العمومية، بالإضافة إلى رفض اجتيازهم مباراة الداخلية والإقامة؛ لأن في ذلك ضربًا لمبدأ تكافؤ الفرص“، وفق تعبيرهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com