بغداد تستجيب لشروط اليونسكو لإدراج بابل الأثرية على قائمتها

بغداد تستجيب لشروط اليونسكو لإدراج بابل الأثرية على قائمتها

المصدر: الأناضول

كشفت قيادة شرطة محافظة بابل جنوب العراق، عن تحقيق أحد شروط منظمة اليونسكو المتمثل بتأمين مدينة بابل الأثرية وإبعادها عن العسكرة، بالتنسيق مع وزارة الثقافة والسياحة والآثار.

وقال قائد شرطة محافظة بابل علي الزغيبي خلال مداخلة تلفزيونية، إن“قيادة الشرطة أخذت على عاتقها بالتنسيق مع وزارة الثقافة والسياحة والآثار تحقيق شرط منظمة اليونسكو المتعلق بتأمين مدينة بابل الأثرية وإبعادها عن العسكرة“.

وأضاف أنه ”تم تحقيق الشرط من قِبل الأجهزة المتخصصة، واعتماده ضمن المتطلبات المتحققة لإدراج مدينة بابل الأثرية على لائحة التراث العالمي“.

وفي فبراير/شباط الماضي دعا الرئيس العراقي برهم صالح، منظمة اليونسكو (منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة) إلى وضع مدينة بابل الأثرية على قائمة التراث العالمي.

وتسعى وزارة الثقافة والسياحة والآثار العراقية منذ العام 2010 إلى ضم مدينة بابل الأثرية إلى لائحة التراث العالمي، وإزالة كافة العقبات أمام هذه الخطوة.

وتمثل آثار بابل، الحضارة البابلية التي مرت بالعديد من السلالات الحاكمة منذ العام 1880ق.م إلى العام 500 ق.م، وكان أبرز من حكمها القائد حمورابي، والملك نبوخذ نصر، وأهم آثارها: الحدائق المعلقة، ومسلة حمورابي، وبرج بابل، وأسد بابل، وبوابة عشتار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com