صحيفة: ميلانيا ترامب تختار أزياءها للتغطية على أفعال الرئيس الأمريكي (صور)

صحيفة: ميلانيا ترامب تختار أزياءها للتغطية على أفعال الرئيس الأمريكي (صور)

المصدر: إيناس السيد – إرم نيوز

غالبًا ما تُثير أزياء السيدة الأمريكية الأولى، ميلانيا ترامب، الجدل والحيرة لدى المتابعين، ونظرًا لحساسية وأهمية منصبها، فإن ميلانيا تستخدم أزياءها لإلهاء الرأي العام عن تعليقات زوجها الرئيس الأمريكي.

ومن جانبها، قالت خبيرة الأزياء والموضة، دون كارين، إنّ ”ميلانيا ترامب تستخدم الأزياء لإخراج جدل زوجها عن مساره“، وفقًا لما نقلته صحيفة ”ديلي إكسبرس“ البريطانية.

وأشارت إلى أنّه ”عندما ظهرت ميلانيا وهي ترتدي فستانًا مغطى بمعالم لندن قبل زيارة ترامب للمملكة المتحدة، كان الهدف من ذلك موازنة تعليقات الرئيس الأمريكي القاسية دون التحدث عنها، حيث وصف ميغان ماركل بأنها (سيئة)“.

 

وأوضحت أن ميلانيا كانت تحاول إظهار ”الاستقامة“ بينما كانت ترتدي ثوبًا أبيض عند مقابلة الملكة إليزابيث، وعند تحليل الزي، قالت كارين: ”إنها في وضع مجاور للسلطة ومثل معظم النساء في هذا المنصب، يجب أن ترتدي ملابس لموازنة نظيرها المذكر“.

 

وأضافت أنه عند وصولهما، أدلى دونالد ترامب، ببعض الملاحظات والتي اعتبرت تقليلًا من شأن عمدة لندن، صادق خان ودوقة ساسكس، ميغان ماركل.

 

وأكدت أن ”السيدة الأولى ميلانيا كان عليها أن توازن كل ذلك“، متسائلة:“كيف يمكن أن تفعل ذلك دون أن تتحدث بصوت عالٍ؟“.

 

وأشارت إلى أنّ ”ارتداء الفستان الأبيض كان رمزًا للاستقامة وهو ما حاولت أن تنقله إلى جانب الرئيس، وكانت هناك رتوش زرقاء والتي تُشير إلى الثقة وذلك لتعويض تصريحات دونالد ترامب المتعلقة بأفراد بعينهم“.

وفضلًا عن ذلك، فضَّلت ميلانيا ارتداء النظارات الشمسية والقبعات لحماية نفسها من أعين العامة، كما ذكرت خلال المقابلات السابقة، أنها غالبًا ما تشعر كما لو أنها تتعرض للتخويف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com