صراع طلبة الطب والحكومة يتصاعد في المغرب

صراع طلبة الطب والحكومة يتصاعد في المغرب

المصدر: الرباط – إرم نيوز

يبدو أن مسلسل شد الحبل بين الحكومة المغربية التي يقودها حزب العدالة والتنمية وطلبة الطب في المغرب قد يبوح بتطورات غير مسبوقة في قادم الأيام، وذلك عقب إعلان ”التنسيقية الوطنية لطلبة الطب والصيدلة وطب الأسنان“، يوم الجمعة، مقاطعة امتحانات الدورة الاستدراكية بعد أن قاطعوا امتحانات الدورة العادية في الـ10 يونيو/ حزيران الجاري، مما يهدد بسنة بيضاء.

وقال مصدر نقابي لـ“إرم نيوز“: إن طلبة الطب قرروا عدم اجتياز ما تبقى من الامتحانات أو حتى الدورة الاستدراكية للضغط على حكومة سعد الدين العثماني، والتي توعدت بالتطبيق الكامل للمقتضيات القانونية والمسطرية الجاري بها العمل في حق المقاطعين للامتحانات، بما في ذلك إعادة السنة الجامعية أو الفصل.

وأشار المصدر إلى أن إلحاح الطلبة على مواصلة هذا الصراع ”يهددهم بسنة بيضاء“.

ويوم الخميس، اتهمت الحكومة المغربية جماعة العدل والإحسان ”المحظورة“ بـ“الوقوف وراء احتجاجات طلبة الطب في المملكة والتي أضحت رقعتها تتسع بشكل لافت“، وقالت في اجتماع لها: ”هناك جهات أخرى، وبالضبط جماعة العدل والإحسان، استغلت الوضعية لتحريض الطلبة من أجل تحقيق أهداف لا تخدم مصالحهم“.

ومنذ شهر مارس/آذار الماضي، دخل الطلبة المنتمون لـ7 كليات للطب في المغرب في إضراب، يقولون إنه مفتوح؛ رفضًا لما يعتبرونه خطوات حكومية لخصخصة القطاع، فضلًا عن مطالب أخرى تتعلق بالتكوين والتعويضات وظروف الاشتغال.

ومن أهم النقاط التي يحتج عليها طلبة الطب في المملكة: ”خصخصة قطاع التعليم العالي والتكوين الطبي العمومي، والعشوائية التي واكبت تنزيل مشروع كليات الطب الخاصة والشراكات المبرمة مع الجامعات العمومية، التي تحيل على استغلال القطاع العمومي من طرف الخواص“، حسب بيان لتنسيقية طلبة الطب وطب الأسنان.

ويطالب طلبة الطب ”بعدم إدماج طلبة القطاع الخاص في التدريب بالمستشفيات العمومية، بالإضافة إلى رفض اجتيازهم مباراة الداخلية والإقامة؛ لأن في ذلك ضربًا لمبدأ تكافؤ الفرص“، وفق تعبيرهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com