وسيم يوسف يكشف تفاصيل أزمته مع عبدالله المديفر في برنامج ”الليوان“

وسيم يوسف يكشف تفاصيل أزمته مع عبدالله المديفر في برنامج ”الليوان“

المصدر: فريق التحرير

كشف الداعية الإماراتي وسيم يوسف، اليوم السبت، بعضًا من تفاصيل أزمة إلغاء حلقته مع الإعلامي السعودي عبدالله المديفر عبر برنامج ”الليوان“ التي كان مقررًا لها أمس الجمعة، مؤكدًا أن هناك مؤامرة ”صحونجية“ ضده سيكشف حقيقتها تباعًا.

وقال وسيم في تغريدات عبر ”تويتر“ اليوم: ”الفرق بيننا وبينهم .. أن أخلاقنا تمنعنا أن نكون مثلهم“.

وأضاف: ”وبعد عدم ردي على المذيع قام بكتابة تغريدة “ اختيار الضيف خطأ “ !! فأرسلت له رسالة كما في الصورة .. فكان جوابه “ وضح لي “ دلالة أن الإلغاء كان من جهتي حتى هو لم يعلم إلا بعد التغريدة .. انتظرونا .. أقسم بالله لن تجد أسوأ من اللحى الصحونجية فانتظرونا“.

وأردف قائلًا: ”وقولهم إني تم إرجاعي من مطار الرياض كذب .. فقد دخلت #الرياض عزيزًا وتجولت بأسواقها .. وهذه صورتي من برج المملكة .. فانتظرونا حتى تعلموا المؤامرة الصحونجية التي جرت علي من قبلهم .. انتظرونا“.

ونشر وسيم يوسف مقطع فيديو قال إنه التقطه خلال وجوده في برج المملكة، وعلق عليه قائلًا: ”وهذا الفيديو أثناء تواجدي ببرج المملكة أيضًا.. فأنا دخلت الرياض عزيزًا لله الحمد .. لكن المؤامرة التي جرت من قبل الصحونجية سأخبركم بها حتى تعلموا مدى خبثهم ..“.

وأوضح وسيم يوسف حقيقة ما جرى قائلًا: ”للعلم ماذا جرى في #وسيمِ_يوسف_في_ليوان_المديفر لم يتم إلغاء الحلقة من قبل أي جهة، بل كان قراري بسبب مؤامرة صحونجية حتى مذيع البرنامج لم يعلم بقرار الإلغاء إلا بعدما اعتذرت بالمطار .. فأحرق جوالي بالاتصال كما بالصورة، كان هناك مؤامرة قذرة من الصحونجية .. فانتظرونا“، مرفقًا تغريدته تلك بصورة تظهر اتصالات عديدة منسوبة للإعلامي السعودي المديفر.

وختم الداعية الإماراتي ما بدأه قائلًا: ”انتظرونا … للحديث بقية“.

ولم يصدر أي تعليق من الإعلامي السعودي عبدالله المديفر على ما أفاد به الداعية الإماراتي حتى الآن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com