مبادرة فريدة لشرطة دبي لتخفيض المخالفات المرورية

مبادرة فريدة لشرطة دبي لتخفيض المخالفات المرورية

المصدر: فريق التحرير

أطلقت القيادة العامة لشرطة دبي في دولة الإمارات، مع بداية عام التسامح، عبر حسابها في ”تويتر“، مبادرة تحت مسمى ”تسوية المخالفات المرورية“ تتيح للسائقين الذين تم تحرير مخالفات مرورية بحقهم عدم دفع تلك المخالفات شريطة الالتزام بقانون السير والمرور، وعدم ارتكابهم لمخالفات مرورية طوال العام.

وأكد اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، خلال مؤتمر صحفي، أن للمبادرة أبعادًا كثيرة، فهي فرصة لتقييم الذات وتعليم ثقافة الطريق، على حد تعبيره، مبينًا أن المبادرة تشمل جميع أنواع المخالفات المرتكبة في إمارة دبي، وتتيح للسائقين الذين تم تحرير مخالفات مرورية بحقهم عدم دفع تلك المخالفات شريطة الالتزام بقانون السير والمرور.

وقال ”المري“ إن من شأن المخالفة أن تسهم في حفظ أرواح مستخدمي الطريق بمختلف فئاتهم، وجعل شوارع دبي خالية من الحوادث، إضافة إلى أنها تخفف الأعباء المالية على المخالفين، وتعتبر تحفيزًا وتسهيلًا لحل مشكلة تراكم المخالفات على كثير من أصحاب المركبات التي تراكمت عليهم مبالغ كبيرة جرّاء المخالفات، وتمكين ملاك المركبات من تأمينها وتجديد تراخيصها، وكذلك تسهم في تحفيز السائقين على الالتزام بقواعد وقانون السير والمرور.

وتشترط المبادرة التزام السائقين بقانون السير والمرور، وعدم ارتكاب مخالفات أخرى طوال العام، بحيث يتم خصم قيمة المخالفات المرورية بنسب محددة، وبحسب التزام السائق وعدم ارتكابه للمخالفات وفقًا لما يلي: ”الالتزام لـ (3) أشهر يسقط من قيمة المخالفات (25%)، الالتزام لـ (6) أشهر يسقط من قيمة المخالفات (50%).

الالتزام لـ (9) أشهر يسقط من قيمة المخالفات (75%)، الالتزام لسنة يسقط من قيمة المخالفات (100%)“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com