ارتياح في الكويت إزاء قرار لقناة mbc

ارتياح في الكويت إزاء قرار لقناة mbc

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

كشف مصدر لصحيفة ”القبس“ الكويتية، أن إدارة قناة mbc قررت إيقاف بث المقابلة المقررة مع النائب شعيب المويزري يوم غدٍ الجمعة، احترامًا لخصوصية الشأن الكويتي الداخلي، بعد إثارة المقابلة المقررة ردود فعل سلبية في المجتمع الكويتي.

وقال المصدر إن ”الشأن الكويتي الداخلي له خصوصيته واحترامه الكامل، ولا توجد أي نوايا لإثارة بعض القضايا الداخلية كما أشار البعض، حيث أن البعض حاول الاصطياد بالماء العكر“.

وأضاف المصدر أن ”قرار الإلغاء هذا جاء للنأي بالنفس عن الشأن الكويتي الداخلي، حيث أن محطات mbc كانت وستظل إحدى المحطات المفضلة للكويتيين“.

وشنَّ عدد من النشطاء في الكويت حملة إعلامية ضد النائب ”المويزري“ عقب الإعلان مسبقًا عن اللقاء التلفزيوني، بسبب اعتراض النشطاء على بث الشؤون الداخلية لبلدهم عبر المحطات العربية.

ولاقى قرار إيقاف المقابلة ترحيبًا واسعًا من قِبل النشطاء رغم اختلاف وجهات نظرهم، حيث علّق الكاتب والصحفي علي الفضالة على قرار الإلغاء: ”نختلف مع الأخ مرزوق، لكن لا نسمح لأحد بالتدخل بشؤون دولة الكويت، لذ أنا من مؤيدي وقف بث اللقاء مع النائب شعيب المويزري المقرر يوم الجمعة عبر قناة إم بي سي“.

ووجَّهت الإعلامية فجر السعيد بأسلوبٍ ”ساخر“ دعوة للنائب المويزري للقاءٍ عبر محطة محلية عقب إلغاء مقابلته المذكورة، حيث قالت:“نداء للنائب الفاضل #شعيب_المويزري تحت شعار #دهنا_بمكبتنا، نوجّه الدعوة لسعادة النائب الفاضل #شعيب_المويزري للظهور على تلفزيون #سكوب وفي البرنامج الذي يختاره، والتوقيت الذي يناسبه، وسنسمح لك أن تكتْ كل إللي بچبدك على الرئيس والحكومة.. ترا مُو زين لصحتك تغمّت الحچي بقلبك“.

وكتب المدوّن محمد مهلهل الياسين:“رسالة لكل نائب، أو ناشط سياسي، إذا كانت هناك خصومة سياسية يجب أن تكون مناقشتها داخل الشارع الكويتي، أمّا أن تقوموا بالتحدث حول الشأن الكويتي عبر وسائل إعلامية خارجية، فذلك أمر مرفوض منا كمواطنين، واليوم علينا كأبناء وطن واحد  أن نحلَّ مشاكلنا بيننا ووسط بيتنا الكويت“.

وبدوره كتب الناشط أحمد الميموني ”عاجل || قناة MBC تقرّر إلغاء اللقاء المتلفز مع النائب شعيب المويزري والمقرر بثهُ غدًا الجمعة لأسباب مجهولة، وطبعًا مجهولة بالنسبة لهم، لكن أغلب الشعب الكويتي يعرف السبب“.

وكان من المقرر أن يتضمن لقاء المويزري عبر المحطة الشهيرة الحديث عن خلافه مع رئيس مجلس الأمّة مرزوق الغانم، وفق ما ذكره النشطاء، مما جعله محط انتقادات لاذعة لعرضه خلافات داخلية عبر محطات تلفزيونية عربية.

ويعد الخلاف بين النائب المويزري والرئيس الغانم، من أبرز ما تداولته وسائل الإعلام خلال الفترة الماضية، حيث شهدت عدة جلسات للمجلس سجالًا بينهما على خلفية بعض القضايا، إضافة إلى استمرار السجال عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي الأمر الذي جعلهما عرضةً للانتقادات المتواصلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com