مدينة هندية تستعد لاستقبال أكبر تجمع ديني على مستوى العالم

مدينة هندية تستعد لاستقبال أكبر تجمع ديني على مستوى العالم

المصدر: رويترز

تستعد مدينة برايغراغ ، بولاية أوتار براديش ،شمال الهند، لإقامة أكبر تجمّع ديني على مستوى العالم على مدار ثمانية أسابيع بدءًا من الخامس عشر من كانون الثاني/يناير الجاري.

وتتوقع الحكومة الهندية أن يجذب مهرجان (ماها كومبه ميلا) ما بين 100 مليون إلى 150 مليون شخص من بينهم مليون سائح أجنبي.

وقام منظمو المهرجان في برايغراغ، التي كانت تعرف باسم الله آباد، ببناء جسور مؤقتة وستمائة مطبخ ضخم وتركيب أكثر من مائة ألف حمام محمول، ونصب خيام كبيرة يمكن لكل واحدة منها أن تتسع لآلاف الزوار في وقت واحد.

وخلال مهرجان (ماها كومبه ميلا) تجد مهنة الكاهن الهندوسي ،تشاند ناث باندي، رواجًا وانتعاشًا حقيقيَّين، حيث يقيم الصلوات يوميًّا أمام المئات من أتباع الديانة الهندوسية الذين يدفعون له رسومًا مقابل تحقيق أمانيهم.

وأوضح باندي، الذي يناهز الستين عامًا، أنه يقيم تلك الصلوات منذ عشرات السنين حيث ساعد أجيالًا من الزوار على أداء طقوسهم المختلفة بداية من الطقوس الأخيرة التي أداها أسلافهم وحتى الصلوات الأولى لحديثي الولادة.

مقتطف صوتي

” أجلس هنا منذ أيام الطفولة ورأيت الكثير من معارض كومبه .. كان الناس يأتون إلى هنا لأداء طقوس مختلفة بداية من الصلوات على الأرواح التي غادرت عالمنا إلى نثر رماد موتاهم. يأتي الناس للصلاة من أجل أسلافهم أو تقديم قرابين من الملابس أو الأبقار .. كل شيء يحدث داخل مركز برايغراغ العظيم للحج”.

ويعتقد أتباع الديانة الهندوسية أن الاستحمام في مياه نهر الغانغ المقدس بالهند يغسل خطاياهم، كما أن الاستحمام في هذه المياه خلال فترة المهرجان يؤدي إلى الخلاص من دورة الحياة والموت.

ويعقد مهرجان (ماها كومبه ميلا) مرة واحدة كل ثلاثة أعوام في واحدة من أربع مدن على ضفاف الأنهار المقدسة بالهند، أكبرها مدينة برايغراغ.

وتقام الصلوات العام الجاري عند نقطة التقاء نهري الغانغ ويامونا مع نهر أسطوري ثالث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع