هجوم شرس ضد صحيفة القبس الكويتية بسبب ”إسقاط القروض“ – إرم نيوز‬‎

هجوم شرس ضد صحيفة القبس الكويتية بسبب ”إسقاط القروض“

هجوم شرس ضد صحيفة القبس الكويتية بسبب ”إسقاط القروض“

المصدر: نسرين العبوش - إرم نيوز

تعرضت صحيفة ”القبس“ الكويتية لهجمة شرسة من قبل حقوقيين ونشطاء عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، عقب تعليقها على قضية المطالبة الشعبية بإسقاط القروض عن المواطنين ووصفهم بـ“المستهترين“.

وأثار تعليق الصحيفة عن إسقاط القروض، والذي بدأت المطالبة به منذ قرابة شهر دون انقطاع عبر ”تويتر“، استياء النشطاء بمختلف أطيافهم وتوجهاتهم، معتبرين موقفها ”مدافعًا عن مصالح التجار وبعيدًا عن مصلحة المواطن“، وسط مطالبات بحظر الصحيفة ورفع دعاوى قضائية ضدها.

وجاء في تعليق الصحيفة المثير للجدل، والذي تم نشره مؤخرًا: ”مختصر مفيد إسقاط القروض مكافأة للمستهترين في كيفية ترتيب التزامات على أنفسهم فوق طاقتهم.. ومعاقبة لكل حصيف متزن ومدبر يصرف وفقًا لميزانية مدروسة“.

وأعلن الناشط سهل الجنيني، بعد حظره لحساب الصحيفة، عزمه رفع دعوى قضائية ضدها، حيث قال: ”يا جريدة القبس من هم المستهترون. يجب على كل مقترض رفع دعوى قضائية ضد الجريدة، أبناء الكويت ليسوا مستهترين، وأنا راح ارفع دعوى ضد الجريدة“.

وانتهجت المحامية حصة العبيد ذات النهج بحظر الصحيفة المحلية قائلةً: ”دام فضلك.. اي سويت بلوك تضامنا معاكم مع أني مو متابعتهم“.

وقالت الناشطة الكويتية المعروفة لطيفة الرزيحان: ”من يقف ضد المواطن فلا يستحق منا أي متابعة أو احترام، نحن لسنا مستهترين كما تدعون ولسنا مدافعين عن فاسدين وسراق مال عام ومنافقين على حساب ديرتنا، المواطن الكويتي يا من وصفته بالمستهتر تذكر يوم 2/8/1990 ضحى بروحه وماله وكل ما يملك من أجل بلده“.

بدوره، قام الناشط نواف مشعل السويط بحظر الصحيفة ”المسيئة“، معلقًا: ”بعد وصف ( جريدة القبس ) المواطنين المقترضين بالمستهترين، إذن استحقت بنظري ( البلوك )“.

وتتكرر المطالبات الشعبية بين الحين والآخر بإسقاط القروض التي في ذمم العديد من المواطنين، مع وصولها إلى البرلمان الكويتي وسط تأييد ومطالبات بعض النواب بإسقاطها، والتي تصل أحيانًا إلى مناشدات شعبية لأمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لإسقاطها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com