تعرّف على آخر ما تلفظ به طفل مريض بالسرطان بين أحضان أمه (صور)

تعرّف على آخر ما تلفظ به طفل مريض بالسرطان بين أحضان أمه (صور)

المصدر: إرم نيوز

في حادثة مأساوية، اعتذر طفل بريطاني عمره 5 سنوات من والدته قبيل وفاته وهو بين أحضانها، بسبب مرض سرطان الكبد، فيما قالت أمه إنه علمها الحب.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، توفي تشارلي بروكتور في المستشفى بمدينة ”لانكاشير“ شمال غرب بريطانيا السبت، بعد فشل والديه في جمع تكاليف عملية زراعة كبد في الولايات المتحدة.

وحاول والد الطفل بن بروكتور وزوجته امبر، جمع نحو 855 ألف جنيه إسترليني (1.11 مليون دولار) عن طريق التبرعات من أجل العملية، إلا أن التبرعات لم تتجاوز النصف.

ووفقًا للصحيفة، فإن ”تشارلي توفي مساء السبت، بين ذراعي والدته قائلًا لها: أمي أنا آسف جدًا لما سببته لكما من معاناة“.

ونشرت امبر صورة لابنها على مواقع التواصل الاجتماعي، قائلة ، ”لفظ تشارلي أفضل صديق لي أنفاسه الأخيرة، واستسلم للنوم بسلام بين ذراعي، رحيله أدمى قلبي وقلب والده، والعالم خسر طفلًا رائعًا.“

وأضافت الأم، ”أقول لك يا تشارلي شكرًا لأنك أعطيتني فرصة لأكون أمًا، لقد كنت ملهمًا ليس لنا نحن فحسب بل لآلاف الأطفال في العالم، شكرًا لأنك علمتني الحب الحقيقي يا تشارلي، والآن آن الأوان لرحيلك، وأوكد لك أنّي فخورة جدًا بك، وسأشتاق لك للأبد.“

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com