وفاة المعمر السعودي عبدالله عبدالمحسن القشعمي عن 110 سنوات

وفاة المعمر السعودي عبدالله عبدالمحسن القشعمي عن 110 سنوات

المصدر: فريق التحرير

توفي المعمر السعودي، عبدالله عبدالمحسن القشعمي الأحد، عن عمر ناهز 110 سنوات، حيث سيصلى عليه صلاة الجنازة في مسجد الملك عبد العزيز بمحافظة الزلفي بعد صلاة العشاء.

وكتب عبدالرزاق القشعمي نجل الراحل: ”إنا لله وانا إليه راجعون بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره انتقل إلى رحمة الله تعالى والدي عبدالله بن عبدالمحسن القشعمي وسيصلى عليه بجامع الملك عبدالعزيز عشاء اليوم الأحد ١/٢٧ / ١٤٤٠ إن شاء الله ، العزاء بالمقبرة“ .

 

وقدم الشيخ محمد العريفي لذوي الشيخ المتوفى، عبر صفحته الشخصية على ”تويتر“، قائلًا “ لبث إمامًا في المسجد أكثر من 80 سنة متواصلة، عزائي لأهله وإخوته وأسرة القشعمي الكريمة“.

وكثيرًا ما كان يروي القشعمي محاولة الاعتداء على الملك عبدالعزيز رحمه الله في الحرم منذ نحو 90 عامًا، كما كان يتذكر القشعمي كيف كان يحضر مع الملك عبدالعزيز في معسكره ويستمع لحديثه ومفاوضاته.

وقال عضو هيئة التدريس في ‏قسم العقيدة والمذاهب المعاصرة بجامعة القصيم  محمد بن إبراهيم الحمد: ”ستشيع الزلفي-بإذن الله- بعد عشاء هذا اليوم علمًا من أعلامها وهو الشيخ عن عمر يناهز المائة وعشر سنوات. ملأها بالعلم والعبادة وتلاوة القرآن وتعليمه والإمامة والخطابة والبر والصلة وسلامة الصدر وسماحة النفس وطلاقة الوجه وحب الخير للناس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com