منوعات

على خلفية طرد مسلمة بسبب حجابها.. كندا تسمح بالحجاب في قاعات المحاكم‎
تاريخ النشر: 04 أكتوبر 2018 7:59 GMT
تاريخ التحديث: 04 أكتوبر 2018 7:59 GMT

على خلفية طرد مسلمة بسبب حجابها.. كندا تسمح بالحجاب في قاعات المحاكم‎

جاء القرار عقب طرد المواطنة الكندية المسلمة رانية العلول من جلسة محكمة عام 2015 بسبب ارتدائها الحجاب

+A -A
المصدر: فريق التحرير

أصدرت محكمة الاستئناف في مقاطعة كيبيك الكندية قرارًا يمنع القضاة من رفض الاستماع لإفادة المرأة التي ترتدي الحجاب.

وجاء في قرار المحكمة، وهي أعلى هيئة قضائية في كيبيك، بأنه ”لا يحق لقاضٍ أن يرفض الاستماع إلى إفادة امرأة بسبب ارتدائها الحجاب“، فيما خلص القرار إلى منح الحق للمواطن بارتداء أي ملابس تقضي بها ديانته في قاعة محكمة.

لكن قرار المحكمة، حدّد حرية اختيار الملابس في قاعة المحاكمة، بشرطين أولهما إذا كانت معتقدات الشخص الدينية صادقة، وطالما أنها لا تولد ”تضاربًا مع الحقوق الدستورية لشخص آخر“.

ويأتي القرار عقب طرد المواطنة الكندية المسلمة رانية العلول من جلسة محكمة عام 2015؛ بسبب ارتدائها الحجاب.

وبررت القاضية إيليانا مارنغو من محكمة كيبيك آنذاك قرارها إلى أن أحد تنظيمات المحكمة ينص على أن أي شخص ينبغي أن يرتدي ”ملابس مناسبة“، مشبهة حجاب العلول بـ“قبعة أو نظارات شمس“، وفق فرانس برس.

لكن قضاة محكمة الاستئناف أكدوا بالإجماع أن القاضية لم تأخذ بالاعتبار حق العلول في ”التعبير الديني باستنادها إلى مبدأ مهيمن ومطلق هو مبدأ علمانية الدولة الذي كانت تعتقد خطأ أنه مدرج في نظام محكمة كيبيك“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك