هل زوجتك مثلهن؟ زوجات لن تصدق أنهن موجودات (فيديو)

هل زوجتك مثلهن؟ زوجات لن تصدق أنهن موجودات (فيديو)

المصدر: عبدو حليمة - إرم نيوز

في الوقت الذي يحمل الأزواج بعضهم البعض في دول عديدة؛ بغرض الترفيه وبهدف الفوز والجائزة، ثمة من يخوض في كواليس الحياة بطولات تعجز العقول والأيدي على تفصيل جائزة تليق بهذه التضحيات.

زوجات من كل بقاع الأرض نذرن أنفسهن لأزواجهن، بعد أن غلبتهم الدنيا وأصبحوا عاجزين، فإذا بالواحد منهم يجد نصفه الآخر يرمم له ماخسر، فتصبح الزوجة يده ورجله ومتنفس حياته.

فهذه المرأة المصرية تحمل زوجها يوميًا إلى المستشفى؛ لغسل الكلى وتصعد به الأدراج وتحتمل زحام المواصلات العامة وهو فوق ظهرها، ولا تريد إلا أن يستجيب لها الله وأن يشفي زوجها.

وفي الصين ورغم أن هذه الفتاة فقدت يدها اليمنى، لكنها لاتفارق زوجها الذي فقد كل أطرافه، فتتسوق معه، وتعيش معه لحظات الحب في الحدائق والمنتزهات والابتسامة لاتفارق محياها.

وفي الهند أيضًا كم من زوجة رصدتها عدسات السكان وهي تخوض معركة الحياة، حاملة شريكها دون أن تتخلى عنه في لحظة سقوط.

ولايختلف الأمر كثيرًا مع إحدى الزوجات الأفريقيات التي يبدو أن جسمها لا يساعدها، ولكنها لاتكل ولاتمل أن تفعل مايمليه عليها ضميرها.

وعندما خطفت الحرب من جندي أمريكي يديه ورجليه، لم يخب ظنه بمن أقسمت أن تقاسمه الحياة بحلوها ومرها، وإذا بهن خير سند على نوائب الدهر وهن أقوى وأشد أركانًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع