اعتقال الراقصة مائدة هزبري يشعل مواقع التواصل في إيران

اعتقال الراقصة مائدة هزبري يشعل مواقع التواصل في إيران

المصدر: إرم نيوز

اعتقلت قوات الشرطة الإيرانية في طهران، الراقصة مائدة هزبري، بعد نشرها عددًا من مقاطع الفيديو على موقع التواصل الاجتماعي ”انستغرام“.

وأفادت مواقع إخبارية متخصصة بأخبار الفن باللغة الفارسية، اليوم الأحد، بأن ”قوات الشرطة في طهران اعتقلت في وقت متأخر من مساء السبت، مائدة هزبري بسبب قيامها بنشر مقاطع وهي ترقص داخل منزلها وأماكن أخرى؛ ما أثار إعجاب الإيرانيين فضلاً عن تناقل تلك المقاطع بشكل واسع“.

وذكر موقع ”شبونه“ الإخباري أن ”مائدة هزبري التي تبلغ من العمر 17 عاماً وهي من أهالي طهران ومن ممارسي رياضة باركور والجمباز، أقدمت في الفترة الأخيرة على نشر سلسلة من مقاطع الرقص بعد استماعها لأغان إيرانية“.

https://twitter.com/aghaye_miiim/status/1015686877180022784

وتداول إيرانيون مقطع فيديو بثته القناة الأولى الإيرانية لعنصر من قوات الشرطة وهو يحقق مع الراقصة هزبري، التي أعربت عن أسفها عما قامت به.

وقالت هزبري التي ظهرت تبكي في المقطع ”إن أحد الأسباب التي دعتها إلى ممارسة الرقص ونشره على الإنترنت هو كثرة عدد المعجين على الصفحات الخاصة بها في مواقع التواصل الاجتماعي“، مضيفة ”لو كنت أعلم أنه ستحقق هذه المقاطع تداولاً لما عملت ذلك“.

وعند سؤالها عن أسرتها، تقول ”إن أمها انفصلت عن أبيها منذ فترة طويلة“.

https://twitter.com/Mirza6283/status/1015593361242251264

ودشن الإيرانيون على مواقع التواصل الاجتماعي ”هاشتاغ“ بعنوان ”مائدة هزبري“ لإعلان التضامن معها ومطالبة السلطات بالإفراج عنها.

وقال ناشط على موقع ”تويتر“ يدعى ”اتيل“، ”داعش هنا (في إيران) … داعش نفسها هي حليف للشيعة.

وقالت مغردة تدعى ”زينب“، إن ”إيران هي الدولة الوحيدة التي تعتبر الرقص جريمة، والراقص مضطر للاعتراف علنًا أنه مجرم، في حين أن أولئك الذين يهدرون أموال الشعب وأرواح الناس كلهم أحرار“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com