منشدو الكويت يخلدون رفيقهم مشاري العرادة في عمل جماعي

منشدو الكويت يخلدون رفيقهم مشاري العرادة في عمل جماعي

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

قدم عدد من منشدي وشعراء الكويت عملاً فنيًا جماعيًا تخليدًا لذكرى المنشد الشاب مشاري العرادة الذي توفي في مطلع العام الجاري، رثاءً له ووصفًا لخصاله كتعبير منهم عن الوفاء لرفيقهم الحاضر الغائب.

وضم العمل عددًا من المنشدين الذين اجتمعوا على رثاء الشاب الذي يحظى بشعبية كبيرة في العالم العربي، بكلمات تلخص صفات العرادة وخصاله والحزن على فراقه المفاجئ، والألم الذي سببه رحيله لكل من يعرفه.

وتحت عنوان ”تذوب المدامع“ التي كتبها أربعة من شعراء الكويت، ولحنها المنشد محمد الحسيان، شدا رفاق العرادة، الذي كانت آخر كلماته قبيل رحيله هي آية قرآنية تذكر بالموت.

وجاء إعلان الأنشودة عبر وسائل التواصل الاجتماعي عقب الملتقى الذي عقده شعراء ومنشدو الكويت تحت عنوان #لأجلك_يا_مشاري، والذي عقد مساء الأربعاء، بحضور عدد من الدعاة والشعراء، إضافة إلى عدد من أقارب العرادة، ولم يقتصر الملتقى على الرجال بل شمل النساء أيضًا، في فندق الريجنسي.

ولاقت الأنشودة تفاعلاً واسعًا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين ”قدموا شكرهم لكل من ساهم في إنجاز هذا العمل معتبرين إياه وفاءً من خير صحبة لصاحبهم الذي رحل عنهم من دون وداع“.

وتحت وسم #لأجلك_يا_مشاري، علق بدر العرادة، شقيق مشاري، على الملتقى الذي نظمه رفاق الراحل، بالقول: ”يعجز اللسان عن شكر كل من قام وبذل جهدًا بهذا الملتقى الرائع #لأجلك_يا_مشاري رحمة الله عليه الذي ترك خلفه هذه الصحبة الصالحة التي تجعلك تعيش حياتين فالدنيا وحياة فالجنه جعله الله في ميزان حسناتكم جمعيا“.

ووصف حساب (موعدنا الجنة) ما أقدم عليه رفاق العرادة بالملتقى والأنشودة بلمسة وفاء، ”#لأجلك_يا_مشاري أنت من يرسم نهايتك بصياغتك لبدايتك.. من تختارهم ليكونوا رفقاء رحلتك هم من سيحيطون بقبرك ويرثونك.. لمسة وفاء من منشدي الكويت في هذا الشهر الكريم ليذكرونا بالدعاء لأخينا الذي طالما ذكرنا بالله، وحان الوقت لنذكره أمام الله“.

ولم يقتصر التفاعل على الكويتيين، بل تعداه إلى دول الخليج، حيث كتب الإعلامي السعودي ياسر الوادعي: ”ما أجمل الوفاء .. هنا لمسة وفاء أصيلة من منشدي الكويت  في عمل مشترك وضخم وفاءً لأخيهم مشاري العرادة رحمه الله“.

وفي ذات السياق، علق المنشد السعودي عبد الله العبودي، عبر حسابه في ”تويتر“، قائلاً: ”ليلة.. وفاء وحب ودعاء #لأجلك_يا_مشاري  من قلوب صافية.. لا تعرف إلا الطيب والكرم“.

وتوفي العرادة في شهر كانون الثاني/ يناير من العام الجاري في حادث سير في السعودية، عن عمر يناهز 35 عامًا، مخلفًا وراءه عددًا من الأناشيد، أبرزها أنشودته الشهيرة ”فرشي التراب“.

   

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com