مينا عاطف.. مسيحي يحقق المركز الأول بالنشيد الإسلامي في جامعات مصر (فيديو)

مينا عاطف.. مسيحي يحقق المركز الأول بالنشيد الإسلامي في جامعات مصر (فيديو)

المصدر: آلاء طاهر- إرم نيوز

عشق الشاب المسيحي المصري مينا عاطف، الشيخ النقشبندي، وأبدع في ترديد ابتهالاته الإسلامية، خصوصًا قصيدة ”مولاي إني ببابك“، أو ”يارب إن عظمت ذنوبي كثرة“.

حالة الشاب المصري مينا عاطف وهو ينشد ابتهالات إسلامية، ربما تكون غريبة في المجتمع الإسلامي، لكن الأكثر غرابة فوزه بالمركز الأول في مسابقة للإنشاد الإسلامي، متفوقًا على الكثير من المنشدين المسلمين؛ وهو ما جعل له مكانة خاصة بين الجميع.

وقال عاطف لـ“إرم نيوز“، إن ”الصدفة وحدها هي التي قدمته إلى الجمهور، حين تقدم لمسابقة غنائية في الجامعة، واكتشف بعد اشتراكه أنها مقامة للإنشاد الديني الإسلامي“، مؤكدًا على أن ”الإنشاد هو أعلى درجات الإحساس بكلمات الأغنية؛ لأن المنشد يخاطب الله في الأنشودة أو الترنيمة“، على حد تعبيره.

وأضاف، أنه ”قدم أمام لجنة التحكيم في المسابقة ابتهال مولاي، للشيخ النقشبندي، وبعدها طلب منه أحد أعضاء اللجنة أن يغني ترنيمة من الدين المسيحي، وبعد فترة تم إخباره بأنه فاز بالمركز الأول في مسابقة الإنشاد الديني الإسلامي على مستوى الجامعات“.

وبين أن ”موهبة الغناء بدأت معه منذ الصغر، عندما كان يغني ترانيم وأغاني داخل الكنيسة، وكبرت الموهبة ونمت وتم صقلها مع الأيام“، مشيرًا إلى أن ”والده أيضًا يتمتع بصوت جميل وإحساس عالٍ، وكان دائمًا يسمع أنشودة مولاي للشيخ النقشبندي، فحفظها نتيجة تكرارها كثيرًا“.

وحول موقف أصدقائه المسيحيين من إنشاده أناشيد إسلامية، ذكر عاطف أنه ”لا يتعرض لأي مضايقات من أصدقائه المسيحيين“.

من جانبها، أشارت والدة مينا عاطف إلى أن ”نجلها كان يتمتع منذ صغره بموهبة الصوت الجميل، حيث اشترك في العديد من المسابقات الغنائية والترنيمات داخل الكنيسة، وبدأ تنمية هذه الموهبة حتى دخل الجامعة“.

وقالت الوالدة لـ“إرم نيوز“، إن ”مينا أخبرنا أنه اشترك في مسابقة دينية إسلامية، وبعد ذلك جاء قرار فوزه بالمسابقة، وكان دائمًا يستمع إلى النقشبندي ويحفظ أنشودته مولاي، وكان ينشدها في البيت دائمًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com