بمناسبة يوم المرأة.. 5 نساء مغربيات متفوقات في عالم المال والأعمال – إرم نيوز‬‎

بمناسبة يوم المرأة.. 5 نساء مغربيات متفوقات في عالم المال والأعمال

بمناسبة يوم  المرأة.. 5 نساء مغربيات متفوقات في عالم المال والأعمال

المصدر: عبد اللطيف الصلحي - إرم نيوز

استطاعت المرأة في المجتمع المغربي أن تقتحم ميادين كانت في السابق حكرًا على الرجال، كما استطاعت تحقيق التفوق على المستوى العالمي، إذ أظهرت حنكة كبيرة في تسيير المقاولات التجارية والصناعية.

وبمناسبة اليوم العالمي للمرأة، والذي يصادف الـ 8 من آذار/ مارس من كل سنة، نستحضر أبرز الوجوه النسائية الناجحة في عالم المال والأعمال بالمغرب.

سلوى الإدريسي أخنوش

هي سيدة أعمال مغربية، مؤسسة ومديرة مجموعة ”أكسال“، حفيدة واحد من أوائل كبار المقاولين بالبلاد الحاج بلفقيه.

كانت بدايتها الفعلية في عالم المال والأعمال سنة 1993، حيث دشنت أول محل من سلسلة ”زارا“ للملابس.

في سنة 2004 أسست سلوى مجموعة ”أكسال“ التي أدخلت بضع علامات تجارية مرموقة إلى المغرب مثل: ”زارا هوم“ و“دولتي ماسيمو“ و“لاسينزا“ وغيرها.

وتملك مجموعة ”أكسال“، والتي تديرها سلوى الإدريسي أخنوش، حوالي 50% من ”مول المغرب“ أكبر مركز للتسوق في أفريقيا، وقد بني بكلفة فاقت 240 مليون دولار أمريكي عام 2007.

كما تملك مجموعة ”أكسال“ امتيازًا حصريًا لبضع علامات تجارية عالمية في المغرب، منها ”زارا، بانانا ريبابلك، بول آند بير، وجاب“.

وتمكنت سلوى الإدريسي، رئيسة مجموعة ”أسكال“، شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، من إطلاق ماركة تجارية عالمية لمواد التجميل تحمل اسمًا يجمع الأمازيغية بالإنجليزية ”yan and one“.

تزوجت سلوى الإدريسي من الوزير ورجل الأعمال المغربي البارز عزيز أخنوش، الذي يشغل منصب وزير الفلاحة والصيد البحري منذ العام 2007، وهو رئيس مجموعة ”أكوا“ لتوزيع المنتجات النفطية.

وتتويجًا لهذا المسار الناجح، استطاعت سلوى الإدريسي أخنوش أن تحتل المرتبة الـ 18، في النسخة الثانية من ترتيب مجلة ”فوربس الشرق الأوسط“ لأقوى 200 امرأة عربية سنة 2014، كما حجزت لنفسها مكانًا في لائحة أقوى السيدات العربيات لعام 2015، وفقًا للقائمة نفسها والتي ضمت 100 سيدة ممن بلغن أعلى المراتب في عالم الشركات العربية كمديرات تنفيذيات ورئيسات للأعمال العائلية ومؤسِّسات للشركات، كما صنفتها مجلة ”فوربس الشرق الأوسط“ سنة 2017 ضمن أقوى السيدات العربيات.

ووضعت المجلة الفرنسية ”جون أفريك“ سلوى الإدريسي أخنوش، ضمن لائحة الشخصيات الأكثر تأثيرًا في أفريقيا، وجاءت في القائمة ضمن أول 100 شخصية سنة 2011.

وحصلت الإدريسي على تكريمٍ من صحيفة ”فاينانشال تايمز“ ومن كتاب مجتمع الأعمال الذي يستشهد بأمثالها بين سيدات الأعمال الأكثر تأثيرًا في العالم العربي.

مريم بنصالح شقرون

تشغل مريم بنصالح شقرون، منصب رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، منذ سنة 2012، وهي المرأة الوحيدة التي اُنتخبت في هذا المنصب بالنسبة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وهي أيضًا الرئيس التنفيذي- عضو مجلس الإدارة لـ“أولماس للمياه المعدنية“، أشهر شركة في البلاد مختصة في إنتاج المياه المعدنية.

بدأت مسارها المهني في الشركة المغربية للإيداع والقروض، ضمن مصلحة السندات والمساهمات. وفي سنة 1989 التحقت بمجموعة ”هولمركوم“، وتشغل منصب مدير عام للشركة الفرعية ”مياه أولماس المعدنية“، وهي أيضًا عضو مجلس بنك المغرب (البنك المركزي المغربي) ورئيسة لجنة تدقيق الحسابات به.

وجعلت شركات ماء ”سيدي علي“ والماء الغازي ”أولماس“ الذي تحمل الشركة اسمه، ومنتجات أخرى، من مريم بنصالح أكثر الأشخاص قدرة على بيع الماء وجمع الثروة، وتدعيم رأسمال الهوليدينغ ”أولماركوم“ الخاص بعائلتها، والذي يضم بالإضافة إلى ”أولماس“ كلًا من شركة التأمين ”أطلنتا“ وشركة للطيران المنخفض التكلفة، وفروعًا أخرى تتخصص في الصناعة والعقار والتجهيزات المنزلية.

وتحتل مريم بنصالح العديد من المناصب في العديد من المؤسسات الدولية والوطنية؛ فهي عضو مجلس إدارة جامعة ”الأخوين“، وعضو مجلس إدارة مجلس الأعمال العربي، وعضو مجلس رجال الأعمال المغاربة والبريطانيين، وعضو في وكالة التنمية الاجتماعية، والعديد من الهيئات والمنظمات المغربية والدولية ورئيسة المجلس الأورو متوسطي للوساطة والتحكيم وعضو في مؤسسة محمد الخامس للتضامن.

وتتويجًا لهذا المسار الناجح، احتلت مريم بنصالح شقرون المرتبة الـ 15، في النسخة الثانية من ترتيب مجلة ”فوربس الشرق الأوسط“ لأقوى 200 امرأة عربية سنة 2014، كما حجزت لنفسها مكانًا في لائحة أقوى السيدات العربيات لعام 2015، وفق القائمة ذاتها.

سعيدة العمراني

تشغل سعيدة العمراني، منصب نائب رئيس مجموعة ”سفاري“ بالمغرب وسطع اسمها في مجال المال والأعمال داخل البلاد وخارجها.

والدها رجل الأعمال كريم العمراني، هو من كان وراء تأسيس هذه المجموعة الاقتصادية التي تشتغل في مجالات وقطاعات متعددة، بحيث تملك حصصًا كبيرة في العديد من الشركات المغربية الكبرى ومنها مصرف المغرب، الذي تشغل فيه منصب رئيس مجلس الرقابة، وشركة Mafaco لصناعة الغزل والنسيج، وكوميكوم لتوزيع الجرارات،               و Socodam-Davum للمعادن، وشركة Scim Chemical للكيماويات و SMEIAالشركة الموزعة لسيارات ”بي إم دبليو“ و“لاند روفر“ في المغرب.

تولت في وقت سابق، منصب نائب رئيس ”الاتحاد العام لمقاولات المغرب“.

صنُفت سعيدة العمراني، ضمن قائمة ”فوربس الشرق الأوسط“ لأقوى النساء العربيات لأعوام 2015 و2016 و2017 كما صنفتها مجلة ”جون أفريك“ الفرنسية كواحدة من أكثر سيدات الأعمال التجارية نفوذًا في قارة أفريقيا لعامي 2013 و2017.

ريتا ماريا زنيبر

تشغل ريتا ماريا زنيبر منصب الرئيس التنفيذي لشركة ”ديانا القابضة“ بالمغرب الناشطة في قطاع الفلاحة والصناعات الغذائية وإنتاج المشروبات الكحولية والنسيج، منذ شهر نيسان/ أبريل سنة 2014.

استطاعت زنيبر أن تحجز مكانًا مرموقًا في لائحة أقوى السيدات العربيات لعام 2015، وفق قائمة ”فوربس الشرق الأوسط“ التي ضمت 100 سيدة.

كما صنفتها المجلة ضمن قائمة أقوى السيدات العربيات لعامي 2016 و2017، كذلك صُنفت ضمن قائمة النساء الأكثر تأثيرًا في أفريقيا لعام 2016.

وتعد ماريا وجهًا معروفًا في الأوساط الجمعوية، فهي عضو ”جمعية الكفالة الجماعية، وعضو اللجنة الدائمة للدعم في ”مؤسسة محمد الخامس للتضامن“.

هند بوهيا

تمكنت هند بوهيا، ابنة مدينة الدار البيضاء أن تتسلق المناصب في وقت وجيز بفضل مستواها العلمي المتميز وإصرارها على النجاح، فبعد حصولها على شهادة الدكتوراه في الهندسة البيئية والتنمية الاقتصادية من جامعة هارفارد بالولايات المتحدة الأمريكية، أصرت هند على مواصلة حصد الشواهد العليا إذ حصلت على دبلوم في الهندسة من المدرسة المركزية بباريس في فرنسا، وبعدها على شهادة الماجستير في تمويل الشركات والعلاقات الدولية من كلية الدراسات الدولية في جامعة جون هوبكينز، وأيضًا شهادة في إدارة الأعمال من جامعة أكسفورد كرفيقة لبرنامج القادة الأفارقة لرئيس الأساقفة ”توتو“.

وبفضل هذا المسار الكبير، عُينت هند بوهيا في الـ 18 من شباط/فبراير الماضي مديرة عامة لبورصة الدار البيضاء، وهو المنصب الذي تم استحداثه بمديرية البورصة، وتشرف على مجموعة من المديريات الداخلية بالبورصة.

والتحقت بعد ذلك بالبنك الدولي، قبل أن يتم تعيينها في ديوان الوزير الأول السابق إدريس جطو.

كما شغلت هند منصب مستشارة للبنك العالمي لتطوير الخطة الاستثمارية للمغرب الأخضر ضمن مشروع برنامج الولايات للتحولات المناخية وغيرها من المناصب الرفيعة.

حاليًا، تشغل هند بوهيا منصب رئيسة ومديرة عامة لشركة global nexus للاستثمار في الطاقة النظيفة والتنمية المستدامة في المغرب وأفريقيا.

تم اختيارها ضمن أقوى 100 امرأة في العالم سنة 2008 إذ احتلت المرتبة الـ 29، بعدها بأربع سنوات انضمت لقائمة النساء العربيات الأكثر تأثيرًا في تمويل المشاريع والأعمال التجارية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com