كيف تحافظ على علاقتك الزوجية في ”شهر الانفصال“ ؟ – إرم نيوز‬‎

كيف تحافظ على علاقتك الزوجية في ”شهر الانفصال“ ؟

كيف تحافظ على علاقتك الزوجية في ”شهر الانفصال“ ؟

المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

كشفت الدراسات الاستقصائية التي ضمت محامين من جميع أنحاء العالم أن معدلات الطلاق تزداد بشكل ملحوظ في شهر يناير/كانون الثاني من كل عام، والذي أصبح يُعرف باسم ”شهر الانفصال“.

وبينت خبيرة العلاقات نيكي غولدشتاين في حديثها مع صحيفة ”ديلي ميل“ الأسترالية، بعض نصائحها للتعزيز قوة العلاقة الزوجية.

وأكدت أن الأزواج عادة ما ينتظرون السنة الجديدة لبدء خطوات الطلاق من أجل أطفالهم؛ لأن فكرة الانفصال قبل عيد الميلاد أو العطلات ليست جذابة، فيحاول الكثيرون الحفاظ على علاقتهم من أجل الأسرة، ولكن تجاهل المشاكل الأساسية يزيد من تراكم التوتر.

وأوضحت أن الأزواج الذين يكافحون في علاقاتهم خلال العطلات، يحل عليهم الـ 8 من يناير (يوم الطلاق العالمي) وهم في مرحلة الأزمة عقب التوترات المتراكمة مسبقًا.

وأشارت الخبيرة إلى أن هناك العديد من العوامل التي قد تؤدي إلى تفكك الزواج، مثل: ضغوطات الحياة، والتوقف عن التواصل، وخمول العلاقة الحميمة.

أما بالنسبة لمن يودون الحفاظ على علاقاتهم، فتنصح الخبيرة بإبقاء قنوات التواصل مفتوحة، قائلة: ”لا تلم شريكك أو شريكتك على شعورك السيئ، وركز على إيجاد الحلول“.

وأضافت: ”إذا أردت التمسك بالعلاقة، اعترف بمشاعرك، وإذا وجدت الشريك يشعر بالملل استعن بجلسات المشورة، وإذا كنتما تعيسين ولا تريدان الاستمرار، كونا صادقين وابحثا عن إستراتيجية للخروج. وفي حال وجود أطفال ابحثا عن الأفضل لهم أولًا، وحاولا تجنب الصراعات القانونية والمحاكم“.

ونوهت الخبيرة إلى ضرورة النظر للانفصال كخطوة أولى ضرورية في الاستعداد للوقوع في الحب مرة أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com