صمد أمام المخاطر.. عرض أقدم منزل في لندن بـ5.5 مليون إسترليني (صور)

صمد أمام المخاطر.. عرض أقدم منزل في لندن بـ5.5 مليون إسترليني (صور)

المصدر: دعاء عبدالمنعم-إرم نيوز

سلطت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية الضوء على أقدم منزل في لندن، والذي سلِم من الحرب الأهلية الإنجليزية، وحريق لندن الكبير، والغارات الجوية المصاحبة للحروب.

ويقع المنزل المكون من 4 غرف نوم، في ممر ضيق في فرينجدون، وتم بناؤه قبل 403 أعوام؛ ما يجعله أقدم منزل في مدينة لندن البريطانية.

وبحث المؤرخ ”فيونا رول“ بدقة في تاريخ المنزل، الذي تقدر قيمته اليوم بـ5.5 مليون جنيه إسترليني في كتابه الجديد ”البيت الأقدم في لندن“.

وكان المبنى في الأصل جزءًا من مخطط أكبر يشمل 11 منزلاً، وتم الانتهاء من بناء البيوت الخضراء في شتاء 1614 ويعتبر الوحيد الباقي من هذه البيوت في لندن.

ويحتوي المنزل على اثنين من الأقبية، ومحلين تجاريين، وأربع غرف.

وكان المستأجر الأول للمنزل هو وليام تشابمان، رجل أعمال ناجح في منتصف العمر، حصل على إيجار لمدة 31 عامًا في الـ 14 من كانون الثاني/ ديسمبر 1614.

وقام المستأجر بتحويل الطابق الأرضي والأقبية إلى أحد المنازل لخدمة المنطقة المحلية المزدحمة، وفي القرن التاسع عشر، في خضم الثورة الصناعية، تم تحويل الطابق السفلي من المنزل إلى مصنع للسكاكين، والذي ظل هكذا حتى عام 1920.

وتعرض المنزل للعديد من المخاطر على مدى القرون الأربعة الماضية، ففي 1666، سلم من حريق لندن الكبير، الذي أتلف 70 ألف منزل؛ لأنه كان يحميه جدار من الطوب، كما تعرض المبنى مرة أخرى للخطر في عام 1929 عندما وضع قيد المراجعة للهدم من قبل شركة في لندن كجزء من مخطط الصرف الصحي.

وخلال مداهمات عام 1940 و1941، دمرت القنابل الألمانية سوق سميثفيلد القريب، إلا أن المنزل سلِم مرة أخرى دون أن يتعرض للتلف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com