دراسة: الناس أكثر اهتمامًا بممارسة العلاقة الحميمية ‎خلال الأعياد

دراسة: الناس أكثر اهتمامًا بممارسة العلاقة الحميمية ‎خلال الأعياد

المصدر: رموز النخال - إرم نيوز

كشفت دراسة حديثة أجرتها جامعة إنديانا الأمريكية، ومعهد غولبنكيان دي سينسيا للبحوث الطبية في البرتغال، أن اتجاهات الناس نحو العلاقة الحميمية‎ تزداد خلال أعياد الميلاد في البلدان ذات الأغلبية المسيحية.

أما في البلدان ذات الأغلبية المسلمة، فيزداد فيها الإقبال على العلاقة الحميمية‎ بعد انتهاء شهر رمضان الكريم، وحلول عيدي الفطر والأضحى، وفقًا للدراسة.

وبحسب مجلة ”Phys.org“ العلمية، فإن الباحثين وجدوا أن طفرة الولادة التي تحدث في شهر كانون الأول/سبتمبر من كل عام في الدول الغربية، سببها خطأ المجتمع وليس التغيّرات الموسمية.

وقام الباحثون بتحليل عمليات البحث على شبكة الإنترنت، ومنشورات عبر موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“ لاكتشاف اللاوعي الجماعي، والرغبة الإنسانية الخفية ودوافعها.

واستندوا إلى النتائج التي توصلوا إليها بشأن البيانات المأخوذة من 130 بلدًا تقريبًا، بما في ذلك عبارات بحث غوغل المرتبطة بالجنس التي استخدمت بين الأعوام 2004 – 2014، و10% من منشورات ”تويتر“ من أواخر العام 2010 حتى العام 2014.

وأظهر التحليل، أن هناك تواترًا أكبر بكثير لكلمة ”جنس“ أو المصطلحات الجنسية الأخرى، والتي تظهر في عمليات البحث على شبكة الإنترنت، خلال الاحتفالات الثقافية، أو الدينية الرئيسة، مقارنةً بأوقات أخرى من السنة.

كما استخدم الباحثون ”تحليل المشاعر“ لتقييم اختيارات الكلمات في مشاركات تويتر العامة، ووجدوا أن الناس بشكل جماعي يظهرون أكثر سعادة وأمانًا وهدوءًا خلال موسم العطلات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة