يوتيوب يُزيل مقاطع الفيديو المُتطرفة والمسيئة للأطفال

يوتيوب يُزيل مقاطع الفيديو المُتطرفة والمسيئة للأطفال

أعلنت شركة يوتيوب وضعها سياسات جديدة ستُنفذ خلال الشهور القليلة المُقبلة، وتهدف إلى منع مقاطع الفيديو المستهدفة الأطفال بمُحتوى خادع ومسيء.

 وبحسب الشركة سيتم إخفاء أي مقطع فيديو يتم الإبلاغ أنه يعرض محتوى “غير ملائم للعمر”، عن الفئة العمرية دون سن 18، والمشاهدين الذين لم يسجلوا الدخول.

وذكرت جونيبر داونز مديرة الإدارة العامة في يوتيوب، أن القواعد الجديدة ستُطبق أيضًا على تطبيق يوتوب كيدس للأطفال، حيث في حال تبين وجود انتهاك في مقطع فيديو سيتم حظره على الفور، مُبينةً أن فريق الخدمة الصديقة للطفل يتكون من أولياء أمور يلتزمون بتحسين التطبيق للتوجيه السليم.

وأكد موقع Android Authority لأخبار الذكاء الاصطناعي، أن التغييرات السياسية لموقع يوتيوب تأتي في أعقاب نشر جيمس بريدل الكاتب البريطاني، مدونةً حول مقاطع الفيديو المُقلقة والمُستهدفة الأطفال، وجاء فيها: “تظهر شخصيات خيالية مثل بيبا الخنزير، وإلسا ملكة الثلج، وأبطال خارقين يتصرفون بعنف مفرط وأحيانًا بإيحاءات جنسية، والذي يؤدي لإساءة في تنشئة الأطفال وإلحاق الأذى بهم”.

يُذكر أن محطة بي بي سي الإخبارية البريطانية، كشفت الإثنين عن إزالة موقع يوتيوب نحو 50 ألف مقطع فيديو للداعية الإسلامي اليمني أنور العولقي والذي قتل بقصف سيارته في عام 2011، بسبب دعوته خلالها لاستخدام العنف في تطبيق الإسلام كواجب ديني.