مسؤول مصري: تحويل مباني الوزارات إلى معالم أثرية بعد نقلها إلى العاصمة الجديدة

مسؤول مصري: تحويل مباني الوزارات إلى معالم أثرية بعد نقلها إلى العاصمة الجديدة

المصدر: دعاء مهران - إرم نيوز

كشف أمين عام المجلس الأعلى للآثار في مصر، مصطفى وزيري، عن تشكيل لجنة أثرية متخصصة في معاينة المباني التاريخية التي تستغلها الوزارات والهيئات الحكومية في القاهرة، لتحويلها إلى معالم أثرية بعد نقل الوزارات إلى العاصمة الإدارية الجديدة.

وقال وزيري في تصريحات لـ إرم نيوز إن الحكومة تعكف على وضع خطة لترميم وحماية المعالم التاريخية، ودراسة توظيفها وتحويلها إلى متاحف متخصصة بعد إخلائها.

ولفت إلى وجود تعاون بين وزارة الآثار، والوزارات والمحافظات يهدف إلى الحفاظ على المباني التاريخية على نحو يتناسب مع قيمتها الأثرية والتاريخية.

وتستعد الحكومة المصرية لنقل مقرات الحكومة، والوزارات والدوائر من القاهرة إلى العاصمة الإدارية الجديدة، ومن المتوقع  نقل أول دفعة من الوزارات في نهاية العام 2018، بحسب تصريحات سابقة لرئيس الوزراء شريف إسماعيل.

وانضمت منطقة القاهرة التاريخية إلى قائمة التراث العالمي في العام 1979 بناءً على توصية المجلس الدولي للآثار والمواقع (الإيكومس).

وتبلغ مساحة العاصمة الإدارية الجديدة 168 ألف فدان، أي ما يعادل مساحة دولة سنغافورة، وتبلغ تكلفة بنائها 45 مليار دولار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com