ما سر ”الغرف الحمراء“ التي تحاربها الكويت في مراكز المساج – إرم نيوز‬‎

ما سر ”الغرف الحمراء“ التي تحاربها الكويت في مراكز المساج

ما سر ”الغرف الحمراء“ التي تحاربها الكويت في مراكز المساج

المصدر: فريق التحرير

أعلنت بلدية الكويت أنها ستشرع في اتخاذ إجراءات لمحاربة الظواهر ”غير الأخلاقية“ و“المنافية للآداب“، التي تحدث في بعض المعاهد الصحية، المرخصة لممارسة العلاج الطبيعي ”المساج“.

ونقلت صحيفة ”الراي“ الكويتية عن مدير عام بلدية الكويت، أحمد المنفوحي، قوله إن فرق طوارئ بلدية الكويت ستنفذ، اعتبارًا من بداية أكتوبر/تشرين الأول المقبل، أكبر حملة موجهة لإزالة أبواب الغرف المغلقة، داخل المعاهد الصحية، التي تستغل ممارسة أفعال مخلة بالآداب، استنادًا للائحة 87 لسنة 2015 في شأن المحلات العامة والمقلقة للراحة بإزالة أبواب غرف المعاهد وتطبيق الاشتراطات الفنية المعمول بها وفقًا للمادة 17 من اللائحة.

وستتم إزالة أبواب غرف معاهد المساج المغلقة والموصدة، وتنفيذ الاشتراطات الفنية التي نصت على أن يكون طول الباب، إن وجد، مترًا واحدًا فقط، ومرتفعًا عن سطح الأرض 50 سنتيمترًا.

ويستغل بعض المستثمرين في المعاهد الصحية الترخيص التجاري، الذي يسمح بالترويج لمعاهدهم تحت مسمى ”معهد مساج“ لجذب الزبائن والساعين لـ“المتعة الحرام“.

وفي هذا الصدد، قال رئيس فريق طوارئ العاصمة بالبلدية، زيد العنزي: ”لن نتهاون في تطبيق القانون بأي شكل من الأشكال، ولن تكون هناك رحمة في التعامل مع معاهد المساج (الحمراء) التي استغلت نشاطها لأغراض منافية للنظام والآداب، كما سيتم تطبيق القانون بشكل مباشر وفوري على المعاهد كافة ولن يتم استثناء أي معهد“.

وأوضح أنه في الأصل لا تجوز إقامة الغرف في المعاهد على خلاف السماح بوجود الكبائن في المطاعم والمقاهي في إطار الاشتراطات الفنية التي حددت، مؤكدًا أنه في الأول من الشهر المقبل ستكون المعاهد على موعد مع فرق الطوارئ، حيث تم توزيع المفتشين على مدار الساعة، بالتعاون مع الجهات الحكومية ذات الصلة، إضافة للتنسيق مع رجال الأمن وتواجد (مباحث الآداب، مباحث الهجرة، الأمن العام) للتعامل مع العمال المتشبهين بالنساء بهدف ترحيلهم مباشرة إضافة لمنع أي احتكاك أو مشادات مع المفتشين.

ونوه العنزي إلى وجود توجه بإلغاء مسمى ”معهد مساج“ من الإعلانات الخارجية، مشددًا على وجوب أن يتقيد مستثمرو المعاهد بما ذكر في الترخيص التجاري (معهد صحي)، على أن تتم مخالفة أي معهد يخالف هذا التوجه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com