شكك في إضرابه عن الطعام.. النائب العام المصري يكشف الحالة الصحية للناشط علاء عبدالفتاح

شكك في إضرابه عن الطعام.. النائب العام المصري يكشف الحالة الصحية للناشط علاء عبدالفتاح

كشفت النيابة العامة في مصر، مساء الخميس، تفاصيل الحالة الصحية للناشط السياسي المحبوس علاء عبدالفتاح، بعد إعلان الأخير دخوله في إضراب كلي عن الماء والطعام.

وأكدت النيابة في بيان رسمي أنه بناءً على فحص حالة الناشط المحبوس من قبل لجنة طبية وقانونية، أفاد التقرير بأن حالته الصحية جيدة، ولا تستدعي نقله إلى المركز الطبي، مع التوصية بالمتابعة الطبية الدورية له.

وحول مزاعم تدهور حالته الصحية عقب دخوله في الإضراب الكلي قبل أيام، أشارت النيابة إلى أنه بناءً على استقرار حالته بهذه الصورة، فإن إضرابه عن الطعام والشراب أمرٌ مشكوك في صحته خاصة أن رسم القلب في إطاره الطبيعي، بحسب البيان.

وبينت النيابة العامة المصرية أن علاء عبدالفتاح يتناول سعرات حرارية كافية يوميا للحفاظ على صحته، وأن التحاليل والفحوصات أسفرت عن أن علاماته الحيوية وهي ضغط الدم، والنبض، ونسبة الأكسجين، ونسبة السكر في الدم، ودرجة الحرارة، جميعها في حدودها الطبيعية.

ولفت بيان النيابة إلى أن فريقا منها عاين محبس (عبدالفتاح)، فتبين أنه محتجز في حجرة كبيرة يُشاركه فيها ثلاثةُ نزلاء، ملحق بها دورات مياه خاصة، ومخصص للنزيل فيها فراشان، أحدهما ممتلئ بعدد كبير من الكتب والمجلات بلغات مختلفة، ووُجد معه عددٌ من العقاقير الطبية عبارة عن فيتامينات، ومكمِّلات غذائية، ومحلول ملحي للجفاف.

واستطردت النيابة: "كما اطلعت النيابة على دفتر زيارات النزيل، فتبينت انتظامَ زيارة ذويه له في زياراتٍ عادية واستثنائية بصفة دورية، كان آخرها ثلاث زيارات في أكتوبر الماضي، وزيارة يوم السابع من نوفمبر الجاري".

وكان فريق الدفاع عن الناشط السياسي، الذي يحمل كذلك الجنسية البريطانية، أعلن منذ ثلاثة أيام دخوله في إضراب شامل عن الطعام، وقد تقدم صباح اليوم الخميس ببلاغ للنائب العام حول الحالة الصحية له.

وتضمن البلاغ المقدم اليوم من فريق الدفاع المطالبة بنقل علاء عبدالفتاح لأحد المستشفيات، ووضعه تحت الرعاية الطبية الكاملة، وانتقال أحد أعضاء النيابة للاستماع لأقواله، وتمكينهم من حضور جلسة سماع أقواله.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com