استبعاد "الشبهة الجنائية".. مسؤول عماني يكشف تفاصيل جديدة عن وفاة الزوجين بتركيا

استبعاد "الشبهة الجنائية".. مسؤول عماني يكشف تفاصيل جديدة عن وفاة الزوجين بتركيا

قال القائم بأعمال سفارة سلطنة عُمان في تركيا، المستشار إبراهيم بن سليمان الحسني، إن المعلومات الأولية بشأن حادثة وفاة الزوجين العُمانيين في شقتهما في ولاية يالوفا الواقعة شمال غرب تركيا، استبعدت وجود شبهة جنائية، مؤكدا أنهم ينتظرون التقرير النهائي للسلطات التركية لمعرفة السبب الحقيقي للوفاة.

وأوضح الحسني في لقاء مع "إذاعة مسقط" العُمانية، أنه وفق المعلومات الأولية التي حصل عليها من خلال بعض الاتصالات مع مسؤولين في تركيا فإنه "لا يوجد ما يشير إلى وجود شبهة جنائية حول وفاة الزوجين التي تم اكتشافها قبل يومين".

وأكد المستشار الحسني، أن "هناك احتمالا بأن يكون سبب الوفاة تسرب غاز التدفئة في الشقة، إلا أنهم بانتظار التقرير الرسمي والنهائي بشأن الحادثة لتحديد الأسباب الدقيقة للوفاة من قبل الجهات المعنية في تركيا".

وأكد أن "جثماني الزوجين تم نقلهما في ساعة مبكرة من صباح اليوم الخميس إلى العاصمة العُمانية مسقط ليتم دفنهما من قبل ذويهم".

وبدوره، كشف أحد أقارب الزوج لصحيفة "أثير" العُمانية بعض تفاصيل الحادثة، مبيناً أن "قريبه وزوجته غادرا إلى تركيا بتاريخ 25 شباط/ فبراير الماضي، وبقيا في مدينة بورصة لمدة أسبوع، ثم توجها يوم السبت الماضي إلى شقة شقيقه في إسطنبول".

كان المواطن المتوفى على تواصل مع شقيقه، حتى يوم الأحد، حيث انقطعت الاتصالات معه ومع زوجته ما دفع شقيقه للتواصل مع أحد أصدقائه في تركيا للاطمئنان عليهما، حيث توجَه الصديق مع الشرطة إلى الشقة التي يقطن بها الزوجان
أحد أقارب الزوج

أوضح بأن "المواطن المتوفى كان على تواصل مع شقيقه، حتى يوم الأحد، حيث انقطعت الاتصالات معه ومع زوجته ما دفع شقيقه للتواصل مع أحد أصدقائه في تركيا للاطمئنان عليهما، حيث توجَه هذا الصديق مع الشرطة إلى الشقة التي يقطن بها الزوجان".

وأضاف بأنه وبعد أن تم فتح الباب بمساعدة أحد صانعي الأبواب، "عثرت الشرطة على جثة الرجل وزوجته التي كانت عليها آثار دماء"، مبينًا أن "سبب الوفاة هو تعرض قريبه لسكتة قلبية، وهناك احتمال أن زوجته حاولت إسعافه لكنها تعثرت وسقطت على إحدى قطع الأثاث الموجودة في الغرفة، فأصيبت في وجهها ونزفت حتى توفيت"، وفق قوله.

استبعاد "الشبهة الجنائية".. مسؤول عماني يكشف تفاصيل جديدة عن وفاة الزوجين بتركيا
السلطات التركية تفتح تحقيقا بوفاة زوجين عمانيين داخل شقتهما

وكانت وسائل إعلام تركية قد كشفت عن الحادثة، وذكرت بأن الشرطة عثرت على جثة رجل وزوجته في شقة تقع بالطابق الثالث في أحد أحياء بيالوفا.

وذكرت وسائل الإعلام أنه تم الكشف عن وفاة الزوجين، اللذين تبين أنهما عُمانيا الجنسية، بعد إبلاغ الجيران بوجود رائحة كريهة منبعثة من منزلهما.

وبحسب المعلومات الأولية، فإن المواطن العماني المتوفَّى يُدعى أحمد البوسعيدي، ويبلغ من العمر 68 عامًا، وزوجته عمانية تدعى فتية سيف سالم البوسعيدي، وتبلغ من العمر 50 عامًا.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com