توصلت نقابة الممثلين إلى اتفاق مع الاستوديوهات مدته 3 سنوات
توصلت نقابة الممثلين إلى اتفاق مع الاستوديوهات مدته 3 سنوات

بعد انتهاء الإضراب في هوليوود.. متى يستأنف الممثلون عملهم؟

"العام المقبل سيشهد موسماً سينمائياً صيفياً".
جوناثان هاندل

يعمّ شعور بالارتياح في هوليوود منذ الإعلان، الخميس، عن انتهاء إضراب الممثلين الذي شلّ القطاعين السينمائي والتلفزيوني لأشهر عدة، فيما انطلق سباق لاستئناف أعمال التصوير وإنقاذ الأفلام والمسلسلات التي كانت مقررة لسنة 2024.

وبعد شهر ونصف على اتفاق بين كتاب السيناريو والاستوديوهات في هوليوود، توصلت نقابة الممثلين "ساغ -أفترا" بدورها الأربعاء إلى اتفاق مع هذه الاستوديوهات مدته 3 سنوات.

ويُفترض أن تتم المصادقة رسمياً على الاتفاق الذي تُعدّ من أبرز بنوده زيادة كبيرة في الحد الأدنى للأجور وضمانات في ما يتعلق بالذكاء الاصطناعي. ولكن بات في إمكان الممثلين استئناف تصوير الأعمال أو الترويج لها.

ومن شأن ذلك أن يعيد إحياء قطاع أصيب بشلل لستة أشهر بسبب إضراب مزدوج نفّذه كتاب السيناريو والممثلون، في أزمة تاريخية لم تشهد هوليوود مثلها منذ العام 1960.

ويتيح الاتفاق للاستوديوهات أن تستكمل تصوير أفلام مُنتظرة خلال الصيف المقبل. وقد يتم في فصل الربيع الانتهاء من تصوير عدد من الأعمال.

وبعد توقف لأربعة أشهر، من المقرر استئناف تصوير فيلم "ديدبول 3" قبل عيد الشكر (نهاية تشرين الثاني/نوفمبر)، بحسب مجلة "فرايتي".

وعبّر ممثلون في مسلسلات أُرجئت على غرار "سترينجر ثينغز" عن ارتياحهم لإنهاء الإضراب. وقال نواه شناب عبر انستغرام: "لقد فزنا!!!".

ولاحظ المحامي المتخصص في قانون المجال الترفيهي جوناثان هاندل، "أنّ العام المقبل سيشهد موسماً سينمائياً صيفياً"، رغم التراجع عن طرح عدد من الأفلام خلال الصيف بينها "ميشن إمباسيبل" لتوم كروز.

واعتبر أنّ "الوضع كان ليكون سيئاً" لو لم يتمّ التوصّل إلى اتفاق قبل أعياد نهاية السنة.

ويأتي توقيت الاتفاق مناسباً لموسم جوائز هوليوود، إذ عادة ما يُقام احتفال توزيع جوائز الأوسكار في آذار/مارس، فيما تسبقه حفلات كثيرة بينها في كانون الثاني/يناير جوائز غولدن غلوب والمكافآت التي يمنحها النقاد.

أخبار ذات صلة
"اتفاق تاريخي" ينهي إضراب ممثلي هوليوود

اتفاق تاريخي

وبدأ من صباح الخميس إرسال دعوات لحضور عروض أولى من أفلام بحضور النجوم، لمَن سيصوّتون على المرشحين لجوائز كثيرة، بالإضافة إلى دعوات لحفلات بينها أمسية لفيلم "ماي ديسمبر" ستجمع ناتالي بورتمان وجوليان مور في لوس أنجلوس.

وبعد مقاطعة المناسبات السينمائية لأشهر عدة، بات بإمكان النجوم أن يعيدوا الترويج لأفلامهم ومن بينها "وونكا" مع النجم تيموتيه شالاميه، و"أكوامان أند ذي لوست كينغدوم" مع جايسن موموا.

وقالت رئيسة نقابة الممثلين الأمريكيين فران دريشر، في حديث إلى "سي أن أن" الخميس، "نحن حقاً سعداء بالاتفاق".

وأكدت نجمة مسلسل "ذي ناني": "إنّ التوصل إلى الاتفاق تاريخي وتأسيسي أراحنا وأسعدنا كثيراً".

بالإضافة إلى زيادات على رواتب أعضاء النقابة الـ160 ألفاً من ممثلين وراقصين وعاملين في مجالات سينمائية وتلفزيونية أخرى، تضمّن الاتفاق "للمرة الأولى" نظام مكافآت خاصاً بإعادة عرض الأعمال عبر منصات البث التدفقي.

ونصّ أيضاً على ضرورة أن تحصل الاستوديوهات على "موافقة الممثلين في مختلف الأمور" المتعلقة باستخدام الذكاء الاصطناعي والرامية إلى الاستعانة رقمياً في الأفلام بممثلين مشهورين.

وفيما تُقدّر التكلفة الإجمالية المترتبة عن توقف صناعة السينما في هوليوود في الأشهر الأخيرة بما لا يقل عن 6 مليارات دولار، لاقى الاتفاق ترحيباً واسعاً من الديمقراطيين الأمريكيين أبرزهم الرئيس جو بايدن الذي قال في بيان: "إن المفاوضة الجماعية نجحت".

وفي لوس أنجلوس، استعادت مداخل معظم الاستوديوهات هدوءها صباح الخميس، بعدما كانت شهدت احتجاجات وتحركات لستة أشهر. وأمام مقرّ "وارنر براذرز"، حضرت مجموعة من الممثلين للاحتفال بالاتفاق.

وقال الممثل دان دي دبليو ماكان لوكالة فرانس برس: "أشعر بالارتياح.. بات بإمكاننا الآن التحرّر من القلق"، مضيفاً: "آمل أن يكون الاتفاق على مستوى توقعاتنا، وأن نتمكن من طيّ صفحة ما حدث واستئناف العمل".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com