الـDNA يكشف هوية والدي طفلة ”حاوية القمامة“ بالإمارات – إرم نيوز‬‎

الـDNA يكشف هوية والدي طفلة ”حاوية القمامة“ بالإمارات

الـDNA يكشف هوية والدي طفلة ”حاوية القمامة“ بالإمارات

المصدر: أبوظبي- إرم نيوز

كشفت فحوص الحمض النووي (DNA) التي أجراها قسم الطب الشرعي بشرطة العاصمة الإماراتية أبوظبي،  هوية والدي الطفلة التي عثر عليها مؤخرا ملقاة في حاوية للقمامة بفعل الرجل والمرأة اللذين أنجباها.

وتوهم والدا الطفلة بأن محاولتهما التخلص منها عبر رميها في إحدى حاويات القمامة، ستنجيهم بفعلتهم، إلى أن نجحت إدارة الطب الشرعي في فك غموض الجريمة التي تمت بأحد المواقع السكنية في أبوظبي، بعد أن حملت بها الأم نتيجة علاقة غير شرعية.

وبعد مرور أيام على العثور على الطفلة، وردت معلومات سرية للشرطة تفيد بوجود سيدة غير متزوجة كانت تظهر عليها علامات الحمل، وأجرت عملية ولادة في منزلها بمساعدة شخص آخر ثبت لاحقا أنه والد الطفلة، ليتم إحالتهما إلى قسم الطب الشرعي، حيث أظهرت عملية الفحص والمعاينة، وجود تطابق بين نتائج عينة المتهمة (الأم) وعينة المتهم الثاني (الأب) مع عينة أخرى تعود إلى الطفلة، وهو ما يعني أن المتهمين هما والدا الطفلة.

وأحالت النيابة العامة المتهمين إلى محكمة الجنايات بتهمة الزنا والحمل سفاحا، مطالبة في الوقت نفسه بإقرار عقوبة قاسية.

وأمام هيئة المحكمة في أبوظبي، اعترفت الأم بممارسة الزنا والحمل سفاحا، مشيرة إلى أنها مارست علاقة جنسية مع شخص آخر وبأنها لا تعرف المتهم، فيما أنكر المتهم كافة التهم المنسوبة إليه.

كما أنكرت الأم تهمة التخلص من الطفلة، وقالت ”إنها كانت غائبة عن الوعي جراء عملية الولادة، وبأنها سمعت من صديقاتها في السكن بأنه تم تسليم الطفلة إلى شخص آخر سيتولى العناية بها.

وبعد المداولات قرر قاضي المحكمة تأجيل القضية إلى جلسة ستعقد في الـ 24 إبريل لتوكيل محام للدفاع عن السيدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com