منوعات

أمريكي يقتل رضيعا لأنه بكى أثناء مباراة لكرة القدم
تاريخ النشر: 22 ديسمبر 2013 10:07 GMT
تاريخ التحديث: 22 ديسمبر 2013 10:26 GMT

أمريكي يقتل رضيعا لأنه بكى أثناء مباراة لكرة القدم

مواطن أمريكي يلكم طفلا رضيعا بقوة في الجدار ثم يرمي به إلى الحديقة من علو يبلغ 70 سنتيميترا لأنه أزعجه أثناء متابعته مباراة لكرة القدم.

+A -A
المصدر: إرم - (خاص) من وداد الرنامي

قام أمريكي بضرب طفل رضيع حتى الموت لأن بكاءه أزعجه أثناء متابعته لمباراة في كرة القدم الأمريكية .

عرفت المدينة الصغيرة ”نورمان“ (اوكلاهوما) جريمة بشعة أثناء بث التلفزيون لمباراة محلية في كرة القدم الأمريكية بين فريقي: ”يونيفيرسيتي اوكلاهوما “ و “ اوكلاهوما ستايت“.

كان “ ماركيز والكر“ (22 عاما) يتابع المباراة وابن صديقته الذي لم يتجاوز شهره السادس يبكي إلى جانبه، أزعجه صوت الرضيع فلكمه بقوة حتى ارتطم رأسه بالجدار، ثم رمى به إلى الحديقة من علو يبلغ 70 سنتيميترا فسقط الرضيع على رأسه.

بعض بضع ساعات لاحظ ”ماركيز“ أن الطفل لم يتحرك فقرر استدعاء الإنقاذ، عند وصولهم لاحظوا كدمات على وجه الطفل ودماء خارج أذنه، وقد فقد الحياة بعد ذلك في المستشفى.

أنكر الجاني للوهلة الأولى فعلته، لكنه اعترف في نهاية المطاف، وهو محتجز في سجن المقاطعة إلى حيث مثوله أمام القضاء.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك