تونسيون يطالبون بإعدام منحرف اغتصب طفلًا وأحرقه – إرم نيوز‬‎

تونسيون يطالبون بإعدام منحرف اغتصب طفلًا وأحرقه

تونسيون يطالبون بإعدام منحرف اغتصب طفلًا وأحرقه

المصدر: محمد رجب - إرم نيوز

طالب تونسيون غاضبون بإعدام منحرف، ذي سوابق عديدة، بعد أن اعتدى بالفاحشة على طفل يبلغ من العمر 12 عامًا، وحاول التخلص منه حرقًا بعد فعلته الشنيعة التي اهتزت لها قرية ”دجبّة“ من ولاية باجة، شمال غربي تونس.

وعمل الشاب المنحرف ذو الــ 24 عامًا على تحويل وجهة الطفل ”أيوب“ عمره 12 عامًا، بعد أن وجده جالسًا قريبًا من مدرسته، وتمكن من استدراجه إلى مكان قريب، بعيدًا عن أعين المارّة، واعتدى عليه بالفاحشة.

وبعد أن أنهى فعلته الشنيعة أصرّ على إخفاء آثار جريمته، فعمد إلى سكب البنزين على جسم الطفل، ثم أضرم النار فيه، ولاذ بالفرار، تاركًا الضحية يصارع النار.

ولأنّ أجله لم يحن بعد، فإنّ الطفل صاح واستغاث حتى تمكن أحد المواطنين من إطفاء النيران، في جسم الطفل، وبسرعة تمّ إعلان الإسعاف، و تحويل ”أيوب“ إلى مستشفى الأطفال بباب سعدون بتونس العاصمة، وهو في حالة خطرة.

وبسرعة كذلك، تحركت الوحدات الأمنية بولاية باجة، ونجحت في القبض على المجرم، وتمّ الاحتفاظ به  بانتظار إحالته إلى القضاء.

ومثلما كان الشأن بالنسبة للمجرم الذي اعتدى بالفاحشة أخيرًا على طفل الأربع سنوات، ثم قتله، وحكم عليه بالإعدام، ارتفعت أصوات أهل الضحية، وجيرانه، مطالبين بإعدام المجرم حتى يكون عبرة لمن يعتبر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com