الجزائر تفتح تحقيقا في مقتل مواطنة بكوريا الجنوبية

الجزائر تفتح تحقيقا في مقتل مواطنة بكوريا الجنوبية

المصدر: جلال مناد - إرم نيوز

كشفت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، مساء الخميس، أنها أمرت سفارتها بكوريا الجنوبية للتحقيق الواسع في مقتل المواطنة نصيرة بوثلجة؛ التي عثر عليها ميتة في حادث مأساوي داخل عربتها، وبنفس المكان عثرت الشرطة الكورية الجنوبية على زوجها مشنوقًا بشجرة.

وأعلنت الخارجية في بيان رسمي، اطلع عليه ”إرم نيوز“ أنها  ”تلقت ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة الرعية الجزائرية السيدة بوثلجة نصيرة في ظروف مأسوية بكوريا الجنوبية“.

وتابع المصدر أنه فور تلقي نبأ هذه المأساة  فوضت سفارة الجزائر بسيول موظفين اثنين توجها إلى المدينة التي وقعت فيها الجريمة للتحقق من هوية الضحية والتعرف على ظروف الوفاة.

وعثرت  شرطة سيول بعد تلقيها بلاغ مواطنين، على جثتي امرأة جزائرية في الثلاثينات من العمر وزوجها الكوري ”شين“ في الأربعينات من العمر، ميتين في ظروف غامضة ببلدة جونغ-سون، إقليم كانغ-وون شمال شرق البلاد.

وتشتبه التحقيقات الأولية في  أن وفاة الجزائرية وزوجها الحوري قد حدثت قبل أسبوعين حسب حالة الجثتين، مع أن تقرير الطب الشرعي أشار إلى أن ”نصيرة“ قد تكون تعرضت أولا للخنق حتى الموت ”لذلك فمن المحتمل أن يكون الزوج، وعمره 48 سنة، هو مَن خنقها ثم انتحر بشنق نفسه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com