عراقي يعتدي جنسيًا على مراهقتين بحمام سباحة في ألمانيا

عراقي يعتدي جنسيًا على مراهقتين بحمام سباحة في ألمانيا

المصدر: ياسمين عماد – إرم نيوز

أفاد الموقع السياسي الأمريكي فورنت بيدج ماغازين بأن عراقيا هاجم فتاتين في حمام السباحة بألمانيا، وسط غفلة من وسائل الإعلام واهتمامها بقضية البوركيني.

وتساءل الكاتب دانيل غرينفيلد، والمتخصص في الكتابة حول الإسلام الراديكالي، بشأن رؤية المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، عما يمكن أنه يفعله العراقيون والسوريون والأفغان بألمانيا، وسط ثقافة خروج النساء من دون نقاب أو حجاب أو حتى البوركيني، ومن دون محرم، في حين أن ثقافة بعضهم تفرض على النساء ارتداء النقاب لكي لا يتم التحرش بهن.

وأوضح الكاتب، أن ”الشرطة الألمانية ألقت القبض على رجل يبلغ 26 عامًا من العراق، بتهمة الاعتداء الجنسي على مراهقتين 17 عامًا، في حمام سباحة في شتوتغارت.

وقال الرجل، إنه تحرش بالعديد من الفتيات، بما فيهن تلك الفتاتين، وكان الحارس بحمام السباحة هو من شاهد المتهم وهو يتقرب من عدة فتيات، بما في ذلك المراهقتين، وقد اتهم بملامسته لهن عدة مرات بطريقة غير لائقة.

وتم الإفراج عن العراقي بكفالة، في حين تنتهي شرطة شتوتغارت من أخذ أقوال الشهود.

ونشرت صحيفة ”شتوتغارت زيتونغ“ الألمانية، أن فتيات صغيرات في عمر العشر سنوات تمت مهاجمتهن في حمام سباحة في يوليو، من قبل عصابة من المهاجرين، وحينما حاولت الشرطة منع مهاجر يبلغ من العمر 17 عامًا، من دخول حمام السباحة، اندلعت الاحتجاجات.

فقد قامت مجموعة من 30 سباحاً، بالوقوف في وجه الشرطة لحماية المهاجر.

وأشار غرينفيلد ختاما، إلى أنه مع تزايد هجرة المسلمين، أصبح هذا هو الوضع الطبيعي الجديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com