منوعات

الإعدام لإيرانيين شاركا باغتصاب سائحة فرنسية
تاريخ النشر: 03 يوليو 2016 21:44 GMT
تاريخ التحديث: 03 يوليو 2016 22:19 GMT

الإعدام لإيرانيين شاركا باغتصاب سائحة فرنسية

السائحة فرنسية تعرضت للاختطاف والاغتصاب في منطقة فرحزاد السياحية بالعاصمة طهران.

+A -A
المصدر: طهران - إرم نيوز

أعلن رئيس المحكمة العليا في العاصمة طهران، الأحد، أن المحكمة الجزائية في العاصمة، حكمت على إيرانيين شاركا في عملية اختطاف واغتصاب سائحة فرنسية تبلغ من العمر 27 عاما.

وقال رئيس المحكمة العليا ”غلام حسين إسماعيلي“ في تصريحات للصحفيين، إن ”الحكم ضد اثنين من الإيرانيين شاركا في عملية اختطاف واغتصاب سائحة فرنسية في طهران صدر ”، مضيفاً إن ”الحكم ليس قطعياً وقابل للطعن وتنفيذه يحتاج إلى مصادقة ديوان رئاسة الجمهورية“.

وأوضح إسماعيلي إن ”اثنين من أتباع الجالية الأفغانية في طهران شاركا في عملية اختطاف الفتاة مع الإيرانيين المحكومين بالإعدام“، مشيراً إلى أن السلطات الأمنية لم تتمكن حتى الآن من تحديد مكان تواجد الأفغانيين“.

ورجح المسؤول الإيراني أن يكون الأفغانيان قد هربا خارج إيران وتوجها إلى بلدهما (أفغانستان)“، مضيفاً ”إن الشابين الإيرانيين اعترفا بجريمة الاغتصاب بحق السائحة الفرنسية خلال عمليات التحقيق“، مبيناً أن ”الأفغانيين الهاربين تم تقديم أسمائهما إلى الشرطة الدولية (الانتربول)“.

وكانت سائحة فرنسية دخلت إيران في 5 من ديسمبر الماضي، وتعرضت للاختطاف والاغتصاب في منطقة فرحزاد السياحية بالعاصمة طهران.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك