جنايات دبي تنظر في قضية الطفل ”عبيدة“

جنايات دبي تنظر في قضية الطفل ”عبيدة“

دبي – تنظر محكمة الجنايات بإمارة دبي اليوم الاثنين في قضية باتت تعرف بقضية الطفل الأردني ”عبيدة“ الذي راح ضحية جريمة قتل الشهر الماضي.

وبحسب موقع ”الإمارات اليوم“ فإن المتهم البالغ من العمر 48 عاماً يواجه تهمة جناية القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، المقترن أو المرتبط بجريمة أخرى، والتي تصل عقوبتها إلى الإعدام، إضافة إلى جرائم استخدام الإكراه في اللواط مع ذكر، وخطف شخص أو القبض عليه أو حجزه أو حرمانه من حريته بأي وسيلة، بغير وجه قانوني، بالحيلة أو باستعمال القوة أو التهديد بالقتل أو بالأذى الجسدي أو النفسي، وتعاطي المشروبات الكحولية، وقيادة مركبة تحت تأثير المشروبات الكحولية.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى أواخر مايو/أيار المنصرم، عندما عثرت شرطة دبي على جثة الطفل عبيدة ملقاة في شارع المدينة الأكاديمية في منطقة الورقاء، بعد اختفائه من منزل والده في منطقة الشارقة الصناعية.

وقالت الشرطة حينها إن سبب وفاة الطفل جاء عن طريق الخنق، وأن الطبيب الشرعي أكد وجود بعض الكدمات الناتجة عن المقاومة على أعلى جسم المجني عليه وأياديه، كما توجد آثار محاولة اللواط به.

وهزّت القضية مشاعر الرأي العام، الشهر الماضي، وذلك في أقل من أسبوعين، ورأت أنها تتطلب محاكمة عاجلة لردع الجاني الذي تجرّد في ارتكاب جريمته من المشاعر الإنسانية كافة، حيث قام فريق التحقيق بالاستماع إلى شهادة والد الطفل، وعمه، وجميع رجال الضبط الذين باشروا الاستدلالات في الجريمة والقبض على المتهم، كما قام الفريق بإجراء معاينة تصويرية، قام فيها المتهم بتمثيل كيفية ارتكابه الجريمة، التي اعترف بها تفصيلاً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com