مصر.. السجن 13 عامًا لمعيدة جامعية عذبت ابنها لإجباره على التسول

مصر.. السجن 13 عامًا لمعيدة جامعية عذبت ابنها لإجباره على التسول

قضت محكمة مصرية، الأربعاء، بالسجن المشدد 13 عامًا لمعيدة جامعية؛ لإدانتها بتعذيب ابنها وإجباره على التسول باستعمال القوة والعنف والتهديد، ما تسبب في إحداث عاهة مستديمة للطفل.

وأدانت محكمة جنايات المنصورة في محافظة الدقهلية المصرية المتهمة إسراء السيد عبده محمد، 29 عامًا، التي تعمل معيدة جامعية، بإحداث إصابات بجسد طفلها المجني عليه "محمد أ. س" 9 سنوات، بالاعتداء عليه بخرطوم ومياه مغلية، ما تسبب بفقد مساحة كبيرة من فروة الرأس.

إضافة إلى احتجاز الطفل، ما عرض حياته للخطر كونها إحدى أصوله ومسؤولة عن ملاحظته وتربيته ولها سلطة عليه بأن استعملت القوة والعنف والتهديد.

بحسب الاتهامات، احتجزت المتهمة المجني عليه الطفل بغير حق وعذبته بالكلمات الموصوفة بتقرير مصلحة الطب الشرعي وعرضت طفلها للخطر
أخبار ذات صلة
بعد انتقاده من فنانين.. الإعلامي السوري ماجد العجلاني يرد على اتهامه بـ"التسول" لسوريا

 وبحسب الحكم، أدينت المتهمة بالسجن المشدد 10 سنوات بتهمة الإتجار في البشر وغرامة 100 ألف جنيه (3265 دولارًا)، و3 سنوات بتهمة إحداث عاهة مستديمة لنجلها.

 وجاء في أمر الإحالة للقضية رقم 18684 لسنة 2022 جنايات قسم أول المنصورة، والمقيدة برقم 2453 لسنة 2022 كلي جنوب المنصورة، أن المتهمة استعملت القوة والعنف والتهديد لطفلها البالغ من العمر 9 سنوات، بقصد استغلاله في أعمال التسول بالطرق العامة.

كما جاء في أمر الإحالة، إحداث الأم المتهمة إصابة الطفل المجني عليه "محمد.أ.س" عمدًا مع سبق الإصرار وقامت بسكب المياه المغلية على جسده فأحدثت إصابته بالرأس والطرف العلوي الأيمن، وقد تخلفت لديه من جرائها عاهة مستديمة يستحيل برؤها.

 وبحسب الاتهامات، احتجزت المتهمة المجني عليه الطفل بغير حق وعذبته بالكلمات الموصوفة بتقرير مصلحة الطب الشرعي، وعرضت طفلها للخطر بأن تسببت عمدًا بوجوده في حالة تهديد، لتحيلها لمحكمة الجنايات التي أصدرت حكمها المتقدم اليوم.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com