باكستان.. اتهامات بالإرهاب لمرتكبي انتهاكات جنسية ضد أطفال

باكستان.. اتهامات بالإرهاب لمرتكبي انتهاكات جنسية ضد أطفال

البنجاب (باكستان)- وجه ممثلو الادعاء في باكستان الثلاثاء تهما بالإرهاب ضد 14 شخصا يشتبه في كونهم أعضاء في عصابة لاستغلال الأطفال جنسيا وسط حالة من الغضب المتزايد إزاء حجم الجرائم التي كشف عنها النقاب.

وأفاد مسؤول الشرطة بابر سعيد بأنه تم إلقاء القبض على ما لا يقل عن سبعة رجال آخرين في وقت متأخر الاثنين بعدما تردد أنهم أداروا شبكة لاستغلال الأطفال طالت ما يقرب من 300 طفل وابتزوا أسرهم لقاء المال.

وأضاف سعيد أنه كان قد تم إلقاء القبض على سبعة رجال يوم الأحد في قرية حسين خان والا النائية في إقليم البنجاب وسط باكستان.

وقال لطيف أحمد صارا، المحامي الذي يمثل الضحايا: ”سوف يواجهون (المشتبه بهم) تهم إرهاب الآن .. إن جريمتهم شنيعة“.

ويمكن للسلطات في باكستان توجيه تهمة الإرهاب للمشتبه في ارتكابهم أية جريمة تنشر الخوف بين الجمهور.

وقال صارا إن محكمة مكافحة الإرهاب في العاصمة الإقليمية لاهور سلمت خمسة من أصل 14 من المشتبه بهم إلى الشرطة للتحقيق معهم.

وتسببت الفضيحة في صدمة في باكستان حيث كثيرا ما يتعرض الأطفال، ولا سيما من الأسر منخفضة الدخل، لانتهاكات مثل عمالة الأطفال أو العنف الأسري أو الاعتداء الجنسي.

وقال آباء في القرية الفقيرة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنهم يرغبون في توقيع عقوبات ضد الجناة تكون عبرة للآخرين جراء تدميرهم لحياة أبنائهم.

وشكل رئيس وزراء البنجاب شهباز شريف الثلاثاء فريقا خاصا من الشرطة والمحققين السريين لقيادة التحقيق الجديد.

يذكر أن جريمة الإرهاب يمكن أن تصل العقوبة عليها في حالة ثبوتها إلى الإعدام في باكستان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com