مسلسل "إلى ضاق الحال"
مسلسل "إلى ضاق الحال"

مشهد درامي يثير الجدل بين موثقي العقود في المغرب

أثار مشهد في مسلسل "إلى ضاق الحال" جدلا واسعا بين "العدول" (موثقي العقود) في المغرب.

واستعملت الممثلة في إحدى حلقات العمل الدرامي الذي يعرض على القناة الأولى المغربية،عقدا يحمل خاتم وتوقيع عدلين، يقع مكتبهما بأحد أحياء مدينة الدار البيضاء.

وأظهر المشهد عقدا رسميًّا يُظهر اسم أحد العدلين وبياناته الخاصة، إلى جانب بيانات الأطراف المعنية بالعقد، الأمر الذي أكد مسؤولون قانونيون أنه "مسّ خطير بحرمة المعطيات ذات الطابع الشخصي، التي يحميها القانون المغربي".

وأضافوا أن المشهد تسبب في التشهير، من خلال نسْبه وقائع غير صحيحة إلى مُحرّري العقد.

"إشارات مشينة"

من جانبه، أكد رئيس المجلس الجهوي لعدول استئنافية الدار البيضاء، عبد اللطيف جيد، أنه يتابع القضية عن كثب مع محامي المجلس، مشيرا إلى أن العدلين المتضرّرين لهما محام خاص يمثلهما، وأن الهيئة الوطنية للعدول قد تدخلت لحل الأزمة أيضا.

وأضاف جيد في تصريح لـ"إرم نيوز"، أنه يرتقب رفع دعوى قضائية، مؤكدا أن القضاء سيحدد ما إذا كان المشهد قد سبب ضررا فعلا.

وتابع "سنقدم شكوى إلى المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري".

ولفت جيد، إلى أنهم في المجلس يحترمون ويشجعون الأعمال الفنية، إلا أن المشهد في مسلسل "إلى ضاق الحال" تضمَّن إشارات "مشينة"، أساءت إلى العدلين وألحقت بهما أضرارا كبيرة، خصوصا وأنها انتشرت بشكل واسع.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com