منوعات

الإعلامي المصري محمد علي خير يهاجم فريد الديب
تاريخ النشر: 06 يوليو 2022 2:53 GMT
تاريخ التحديث: 06 يوليو 2022 8:30 GMT

الإعلامي المصري محمد علي خير يهاجم فريد الديب

طالب الإعلامي المصري محمد علي خير بإعدام محمد عادل المتهم بقتل طالبة المنصورة نيرة أشرف، كما هاجم المحامي فريد الديب والدي وصفه بـ "محامي اللقطة". وتعقد اليوم

+A -A
المصدر: أحمد بيومي_ إرم نيوز

طالب الإعلامي المصري محمد علي خير بإعدام محمد عادل المتهم بقتل طالبة المنصورة نيرة أشرف، كما هاجم المحامي فريد الديب والدي وصفه بـ ”محامي اللقطة“.

وتعقد اليوم الأربعاء، جلسة النطق بالحكم على محمد عادل قاتل طالبة المنصورة نيرة أشرف، وذلك بعد أن أبدى مفتي الديار المصرية رأيه في تنفيذ حكم الإعدام بعد إحالة أوراق القضية إليه قبل أيام.

وقال محمد علي خير خلال منشور عبر حسابه الشخصي على فيسبوك ”اعدموه نحرا وإلا ستكون فتنة وفساد في الأرض“.

وأضاف ”أرفض مجرد طرح فكرة دفع الدية عن قاتل نيرة.. هذا مجرم سفاك لم يكتف بالقتل بل انتهى إلى نحر الضحية على مرأى ومسمع من المجتمع، أي جاهر بفعلته الشنعاء علانية دون وازع“.

وتابع الإعلامي المصري ”إن حق المجتمع وحق نيرة هو القصاص وإلا ستكون فتنة في الأرض وفساد كبير“.

وأكد ”الإعدام نحرا للقاتل هو العدل.. دعك من محامي اللقطة.. وإذا كان للقاتل محام يدافع عنه وهذا حقه القانوني.. فإن للقتيلة 100 مليون محام“.

وكان فريد الديب فجر مفاجأة، أول أمس، بإعلانه قبول تولي الدفاع عن محمد عادل، قاتل نيرة أشرف، من حيث المبدأ، مشيرًا إلى أنه سيستند في دفوعه إلى القاضي الذي أبدى رأيه في القضية قبل نطق الحكم.

وكشف فريد الديب أن رجال أعمال مصريين وكلوه للدفاع عن محمد عادل، مشيرًا إلى أنه وافق على ذلك من حيث المبدأ، خاصة بسبب ما قام به القاضي الذي أدلى برأيه الشخصي في القضية قبل النطق بالحكم، وهذا ما يجعله غير صالح لنظر الدعوى.

وذكر الديب أن هذه الأسباب دفعته لقبول الدفاع عن الطالب القاتل.

وبعد ساعات من انتشار خبر موافقته على الدفاع عن محمد عادل قاتل طالبة المنصورة نيرة أشرف، أثار ”الديب“ شكوكا حول تراجع محتمل.

وخلال اتصال هاتفي مع إرم نيوز، الثلاثاء، رفض الديب تأكيد الأنباء عن موافقته على الترافع لصالح الطالب محمد عادل، مكتفيا بالقول ”حين يصدر الحكم يكون لنا كلام“.

وردا على سؤال حول صحة ما نقلته عنه وسائل الإعلام المصرية، الإثنين، كرر الديب ”حين يصدر الحكم يكون لنا كلام“، دون مزيد من التفاصيل، ليثير حالة واسعة من الجدل، وما زاد الأمر غموضا هو ما صرح به المحامي الشهير عن أن من طالبه بالدفاع عن القاتل هم مصريون مقيمون بالخارج، ليطرح سؤالا عريضا، من هم الذين سيدفعون أتعاب فريد الديب من أجل إنقاذ قاتل من حكم الإعدام؟.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك