منوعات

وسام السويلمي تكشف عن تلقيها تهديدًا بالقتل على طريقة نيرة أشرف
تاريخ النشر: 30 يونيو 2022 13:18 GMT
تاريخ التحديث: 30 يونيو 2022 16:07 GMT

وسام السويلمي تكشف عن تلقيها تهديدًا بالقتل على طريقة نيرة أشرف

كشفت الفتاة السعودية الهاربة في ألمانيا وسام السويلمي، وصول رسالة تهديد غير مباشرة لها بأنها ستلقى مصير الطالبة المصرية المقتولة نيرة أشرف. وقالت في تغريدة على

+A -A
المصدر: فريق التحرير

كشفت الفتاة السعودية الهاربة في ألمانيا وسام السويلمي، وصول رسالة تهديد غير مباشرة لها بأنها ستلقى مصير الطالبة المصرية المقتولة نيرة أشرف.


وقالت في تغريدة على تويتر: ”أرسل لي صورة نيرة، وقال بتكونين كذا، أخشى أن أموت مغدورة، قضيت طفولتي في جحيم، هل استحق أن أُقتل مغدورة؟ عائلتي لا سامحكم الله ولا عفا عنكم، وأذاقكم ذات الشعور بذات الشدة وأكثر، ولا دمتم سالمين بعد خراب يطيح بكم إلى الهاوية، والله لو كان بينكم وبين الجنة ذنبي لن أغفر“.

وتصدر وسم السويلمي محركات البحث في السعودية، بعد ظهورها في بث مباشر مع الفنان السعودي المعتزل فايز المالكي، حيث نجح في إقناع الفتاة الهارية واللاجئة في ألمانيا، بالعودة إلى المملكة العربية السعودية، متعهدًا بتأمينها في السفارة.

وخرج الفنان ”المالكي“ في بث مباشر قارب الساعتين مع اللاجئة وسام السويلمي، ليقنعها بالعودة إلى المملكة، محاولًا طمأنتها، مشددًا على أنها ”ستحصل على كافة الدعم والأمان من السعودية“. ونصح فايز المالكي، السويلمي، باتخاذ قرار العودة قبل أن ”تنزلق قدمها في طريق المخدرات، وإدمان الخمر“.

وعلّق في معرض حديثه: ”مثل ما أخاف على بنتي، أخاف عليك، أبيك ترجعين معززة مكرمة لوطنك، ومثل ما عندي بنت أخاف عليها، والله الذي لا إله إلا هو أنك بمقام بنتي، بعيدًا عن كل شيء حصل، ما في حد ما بغلط (..)، وإن شاء الله ترجعين وأنتِ بخير وصحة“.

وأكد ”المالكي“، لوسام السويلمي، أن ”جميع السعوديين يقفون إلى جانبها، وهم جميعًا عائلتها“.

بدورها، عبّرت ”السويلمي“ عن معاناتها في ألمانيا، مؤكدة أن ”هناك أشخاصًا يحضون الفتيات السعوديات، خاصة الصغيرات، على الهرب من المملكة“، لافتة إلى أن ”هناك من يقف خلفهن ويمولهن“.

وأكدت أنها تعرضت للتحرش كثيرًا في ألمانيا؛ لأنها سعودية الجنسية، كما تحدثت عن تعرضها للضرب والعنصرية من قبل الألمان، لافتة إلى أنها ”تعرضت للضرب حتى في المستشفى في ألمانيا“، مضيفة أنه ”في إحدى المرات صفعتها ممرضة داخل المستشفى وهي مريضة“.

وقالت السويلمي إنها ”في العشرين من عمرها، وعاشت أيامًا صعبة في ألمانيا“.

وشبهت الفتاة اللاجئة، ألمانيا، بـ“الجحيم“، معلقة: ”تمنيت لو أنني ما طلعت حتى لو ظليت مسجونة، هنا جحيم غربة وسجن، وأمراض نفسية وخوف ورعب، ما أقلك بكيت دمًا“.

وطالب فايز المالكي، ”السويلمي“ بالتوجه للسفارة، مشددًا على أن ”السفارة ستحميها“، معلقًا بقوله: ”ارجعي للسفارة، ومتأكد أن سفارة بلاد الحرمين في ألمانيا ستستقبلك بكرة، وتؤمّنك وستحسين بالأمان“.

وبعد بث طويل مع ”المالكي“، تعهدت ”السويلمي“ بالتوجه للسفارة للعودة إلى المملكة، فيما وعدها ”المالكي“ بأنه سيكون في مقدمة مستقبليها، وتعهد لها أنه ”لن يصيبها أي مكروه مطلقًا“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك