منوعات

النيابة العامة تقرر إذاعة مرافعتها في قضية نيرة أشرف على فيسبوك
تاريخ النشر: 28 يونيو 2022 22:11 GMT
تاريخ التحديث: 29 يونيو 2022 6:44 GMT

النيابة العامة تقرر إذاعة مرافعتها في قضية نيرة أشرف على فيسبوك

أعلنت النيابة العامة المصرية مساء الثلاثاء، عن إذاعة مرافعاتها في قضية مقتل الطالبة نيرة أشرف عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك". وقالت

+A -A
المصدر: أحمد بيومي- إرم نيوز

أعلنت النيابة العامة المصرية مساء الثلاثاء، عن إذاعة مرافعاتها في قضية مقتل الطالبة نيرة أشرف عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“.

وقالت النيابة العامة في بيان نشرته عبر صفحتها الرسمية على ”فيسبوك“: ”النيابة العامة تعلن عن إذاعة مرافعتها في قضية مقتل الطالبة نيرة بالمنصورة مساء اليوم عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وقناتها الرسمية على يوتيوب“.

وقررت محكمة جنايات المنصورة، الثلاثاء، إحالة أوراق محمد عادل، الطالب المتهم بقتل زميلته نيرة أشرف أمام بوابة جامعة المنصورة، إلى المفتي، لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه، وتحديد جلسة 6 يوليو/ تموز المقبل للنطق بالحكم.

وجاء الحكم الثلاثاء برئاسة المستشار بهاء المري، رئيس المحكمة بعد الاستماع لأقوال المتهم، ومرافعة النيابة.

وقالت النيابة العامة المصرية، إنه في 20 يونيو/ حزيران الجاري، بدائرة قسم أول المنصورة، بمحافظة الدقهلية، قتلت المجني عليها نيرة أشرف عبدالقادر، الطالبة بالسنة الثالثة بكلية الآداب، وذلك عمدا مع سبق الإصرار، وأكدت أن المتهم عقد العزم على قتلها انتقاما منها لرفضها الارتباط به وإخفاق محاولاته المتعددة لإرغامها على ذلك.

وذكرت النيابة أن ”المتهم قتل المجني عليها مع سبق الإصرار والترصد، حيث وضع مخططا لقتل نيرة وحدد موعدا لارتكاب جريمته ليقينه من وجودها به، وعين يومئذ الحافلة التي تستقلها وركبها معها، وعزم النية على القتل وأخفى سكينا بين طيات ملابسه وتتبعها حتى وصلت أمام الجامعة وباغتها من ورائها بعدة طعنات، مؤكدة أن المتهم عندما سقطت الفتاة على الأرض، ذبح عنقها قاصدا إزهاق روحها، محدثا بها الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت بحياتها“.

وكان الطالب المتهم بقتل زميلته قد ظهر خلال الجلسة الأولى من محاكمته، مطلع الأسبوع الجاري، وهو يضحك خلال اعترافاته داخل قاعة المحكمة بالدوافع التي قادته إلى ارتكاب الجريمة بحق المجني عليها.

ووجه قاضي المحكمة سؤالا للقاتل: ”ما هو مفهومك للحب يا محمد.. أنت شايف الحب إيه؟“، ليرد محمد عادل ضاحكا ”بأي طريقة؟“ وبعدها كرر القاضي السؤال: ”أنت شايف الحب كيف، أنا لما بحب واحدة لازم آخدها يا أقتلها؟“.

وتكلم الطالب الجامعي أمام القاضي وبحضور وسائل الإعلام بشكل مفصل حول جريمته وطبيعة علاقته بالفتاة القتيلة، قبل أن ينهار بالبكاء، فيما طالب دفاعه بعرضه على الطب النفسي للتأكد من سلامة قواه العقلية.

وهزت قضية مقتل الطالبة نيرة أشرف أمام جامعة المنصورة على يد زميلها، بعدما رفضت طلبه المتكرر بالزواج منها، المجتمع المصري خلال الأيام الماضية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك